الرئيس البرازيلي السابق يصف بولسونارو بالمعتوه لهذا السبب

متابعات-الأمة برس
2021-03-10 | منذ 4 شهر

انتقد الرئيس البرازيلي السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا حكومة بلاده، الأربعاء 10 مارس 2021، متهما السلطة بالفشل في التعامل مع جائحة كورونا والوضع الاقتصادي.

ووصف لولا الرئيس الحالي جايير بولسونارو بـ"المعتوه"، وفق ما نقلته وكالة "رويترز"، وجاء ذلك خلال أول خطاب له بعد إلغاء إدانته بالكسب غير المشروع.

وألغى قاض بالمحكمة العليا البرازيلية، يوم الاثنين، الإدانات الجنائية للرئيس السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، في خطوة قد تسمح له بخوض الانتخابات الرئاسية العام المقبل.

وأعاد الحكم، الذي ستراجعه المحكمة العليا بكامله، إلى لولا حقوقه السياسية وربما يفتح الباب أمامه للفوز في السباق الرئاسي لعام 2022 الذي يُتوقع أن يخوضه الرئيس جايير بولسونارو سعيا لولاية جديدة.

وحكم لولا البرازيل بين عامي 2003 و2011، ثم سُجن وأدين بالفساد في 2018 ما منعه من خوض الانتخابات ذلك العام.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي