لتقاسم محتوياته.. قبرص وإسرائيل تتفقان على أسس لمحادثات بشأن خزان غاز مشترك

متابعات الامة برس:
2021-03-09 | منذ 1 شهر

نيقوسيا-وكالات: اتفقت قبرص وإسرائيل على إطار يمكن للشركات العاملة في حقلي أفروديت ويشاي للغاز استخدامه لبدء محادثات بشأن تقاسم محتويات خزان مشترك.

وقالت وزيرة الطاقة القبرصية ناتاشا بيليدس، في نيقوسيا، الثلاثاء 9مارس2021، بعد اجتماع مع نظيرها الإسرائيلي يوفال شتاينتس، إن الإطار يعطي «بعض الإرشادات المحددة» في المفاوضات لحل أي نزاعات.

وقال شتاينتس إن ذلك سيسمح بإجراء محادثات على مدى الأشهر الستة المقبلة للتوصل إلى اتفاق تجاري يُعرض على الحكومتين، وسيكون من الأسهل الموافقة عليه إذا اتفقت الشركات.

وتجدر الإشارة إلى أن منطقتي الاستغلال تمتدان عبر خزان الغاز نفسه الممتد عبر الحدود البحرية بين قبرص وإسرائيل- إلا أن معظمه يقع في الجانب القبرصي.

ويقدر احتياط حقل أفروديت بـ4.5 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي. وتتولى شركة شيفرون تشغيله، وتمتلك فيه حصة نسبتها 35 في المائة. وتشارك فيه أيضا شركة شل بحصة 35 في المائة وديليك الإسرائيلية للحفر بـ 30 في المائة.

ويعني أي اتفاق بين الشركات أنه بالنسبة إلى لإسرائيل وقبرص لم تعد هناك حاجة إلى تحكيم دولي لحل الخلافات، كما أوردت وكالة الأنباء الألمانية.

واتفقت قبرص ومصر عام 2018 على مد خط أنابيب لتوجيه إمدادات الغاز من حقل أفروديت إلى مصنع إدكو للغاز الطبيعي المسال الذي تديره شل في مصر، على مسافة نحو 400 ميل (645 كيلومترا) جنوب قبرص.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي