نفت تأسيسه تنظيم جزبي.. "الرئاسة التونسية": قيس سعيد لا ينتمي لأي تكوين سياسي

متابعات الامة برس:
2021-03-03 | منذ 1 شهر

الرئيس التونسي، قيس سعيد

تونس: نفت الرئاسة التونسية أي علاقة للرئيس قيس سعيّد بحزب “الشعب يريد” الذي أسسه عدد من الشباب المشاركين في الحملة الانتخابية لسعيّد، وهو من المؤيدين لأفكار سعيد المتعلقة بتعديل نظام الحكم والقانون الانتخابي في البلاد.

وقالت الرئاسة في بيان، أصدرته، الأربعاء 3مارس2021 “يهم رئاسة الجمهورية أن تؤكد مجدّدا أن رئيس الجمهورية لم ينتم لأي حزب ولم يكن وراء تكوين أي حزب ولا نية له على الإطلاق في إنشاء تنظيم حزبي. وليس لأي كان الحق في أن يحشر رئيس الدولة في أي تنظيم مهما كان شكله”.

يهم رئاسة الجمهورية أن تؤكد مجدّدا أن رئيس الجمهورية لم ينتم لأي حزب ولم يكن وراء تكوين أي حزب ولا نية له على الإطلاق في إنشاء تنظيم حزبي. وليس لأي كان الحق في أن يحشر رئيس الدولة في أي تنظيم مهما كان شكله.

تم النشر بواسطة ‏Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية‏ في الأربعاء، ٣ مارس ٢٠٢١

وجاء البيان بعد ساعات من إعلان مجموعة من الشباب عن تأسيس حزب جديد باسم “الشعب يريد” وهو شعار الحملة الانتخابية لقيس سعيد خلال الانتخابات الرئاسية. كما أشار المدير التنفيذي للحزب، نجد الخلفاوي، إلى أنهم شاركوا في الحملة الانتخابية للرئيس، كما تحدث عن مشاركة مستشارين للرئيس في الهيئة التأسيسية للحزب، قبل أن ينسحبوا منها لاحقا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي