التقشير الكيميائي: دليل الرجل إلى بشرة نضرة

متابعات الأمة برس
2021-02-28 | منذ 1 شهر

 

منذ سنوات والمواد الكيميائية في مستحضرات العناية بالبشرة تلقى رواجاً.. وبشكل أكثر تحديداً منتجات العناية المخصصة لتقشير البشرة. اتجاه عالم العناية بالبشرة يبدو وكأنه يسير وبشكل دائم باتجاهين متناقضين، من جهة هناك رفض للمواد الكيميائية في مستحضرات معينة، مثل الكريمات المرطبة وغيرها مقابل إقبال كبير على تلك التي تحتوي على مواد كيميائية مثل مستحضرات التقشير.

المواد الكيميائية في مستحضرات العناية لا تندرج بأي شكل من الأشكال تحت خانة «المخيفة» فهي في نهاية المطاف تستخدم بكميات قليلة ويتم دمجها مع مواد أخرى تخفف من حدتها. وحين يتعلق الأمر بمستحضرات تقشير البشرة فإن المواد الكيميائية تقوم بإذابة خلايا الجلد الميتة بالإضافة الى الزيوت والأوساخ والبكتيريا وذلك لتوفير مستوى متقدم جداً من التنظيف الذي لا يمكن الحصول عليها عند غسل الوجه بالمستحضرات اليومية.

ما هو التقشير الكيميائي؟

المقشرات الكيميائية عبارة عن أحماض تتفاعل مع الجلد وتزيل الطبقات المتراكمة من الخلايا الميتة والزيوت الزائدة التي يمكنها أن تجعل البشرة باهتة وخالية من الحيوية والنضارة والتي تتسبب بالبثور والشوائب الأخرى.

كيف تعمل المقشرات الكيميائية؟

تزيل المشقرات الكيميائية بشكل آمن الطبقة العليا من الجلد الميت ما يسمح بظهور بشرة جديدة شابة وصحية ونضرة. ولكن الأحماض المختلفة لها تركيبات خلوية مختلفة، فتلك المكونة من جزئيات كبيرة تستخدم لإزالة الطبقة الخارجية من الجلد، بينما تلك المكونة من جزئيات صغيرة فتملك القدرة على التغلغل في عمق الأدمة من أجل تقشير أعمق.

ما هي أنواع التقشير الكيميائي؟

التقشير الخفيف: يزيل الطبقة الخارجية من الجلد وبالتالي المستحضرات المستخدمة تكون مكونة من جزئيات كبيرة الحجم. هذا النوع يستخدم لعلاج التجاعيد الدقيقة والبثور وفرط التصبغ بالإضافة إلى جفاف البشرة.

التقشير المتوسط: يزيل الطبقة الخارجية من البشرة وأقساما من الجزء العلوي من طبقة الجلد الوسطى التي تعرف بالأدمة. يستخدم لعلاج التجاعيد، الندوب الناجمة عن البثور، وفرط التصبغ.

التقشير العميق: يزيل الطبقة الخارجية وطبقتين وصولاً إلى الطبقة السفلية منها. يستخدم لعلاج التجاعيد والندوب العميقة والكبيرة والظاهرة.

كم مرة عليك استخدام المقشر الكيميائي؟

فيما مضى كان أطباء الجلد يعارضون الاستخدام اليومي للمقشرات ولكن مع تطور المستحضرات فإنه بات بالإمكان القيام بعمليات تقشير يومية من دون تهييج البشرة أو إلحاق الأذى بها.  ولكن في حال كان الشخص جديد على عالم المقشرات الكيميائية فالأفضل بداية الأمر استخدامها مرة أسبوعياً ثم تقليص المدة الزمنية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي