جهاز دعم الاستقرار الليبي ينفي تعرض باشاغا لمحاولة اغتيال

2021-02-21

طرابلس- وكالات- نفى "جهاز دعم الاستقرار" التابع للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية تعرض وزير داخلية الحكومة فتحي باشاغا لمحاولة اغتيال اليوم الأحد.

وأكد الجهاز في بيان أن "حرس باشاغا بادروا بإطلاق الرصاص عندما تصادف مرور سيارة تابعة للجهاز مع مرور موكب الوزير".

وأضاف أن "ما حدث هو سوء تنسيق وسوء تصرف من حراس وزير الداخلية، وينفي الجهاز أي محاولة لاغتيال الوزير ويتعهد بملاحقة المتورطين في إطلاق النار على موظفيه وفقا للقانون والتشريعات".

يذكر أن "جهاز دعم الاستقرار" تم تشكيله حديثا بقرار من رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج، وفق ما نقلته وسائل إعلام ليبية.

وكانت وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني الليبية أصدرت بيانا، اليوم الأحد، أوضحت فيه أنه "بتاريخ الأحد 21 فبراير وعند الساعة الثالثة بعد الظهر تعرض وزير الداخلية فتحي باشاغا لمحاولة اغتيال أثناء رجوعه إلى مقر إقامته بجنزور، حيث قامت سيارة مسلحة من نوع تويوتا 27 مصفحة بالرماية المباشرة على موكب وزير الداخلية باستخدام أسلحة رشاشة".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي