بعد تعرضها لعمليات إرهابية.. "لخارجية التونسية" تدين الاعتداءات على السعودية

متابعات الامة برس:
2021-02-13

تونس-وكالات: قالت وزارة الخارجية التونسية إنها تدين وبشدة العمليات الإرهابية التي تستهدف المملكة العربية السعودية.

وفي بيان لها قالت وزارة الخارجية التونسية "إثر تواتر العمليات الإرهابية التي تستهدف المنشآت المدنية بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، تدين تونس بشدة هذه الاعتداءات الخطيرة التي تنتهك سيادة المملكة والمخالفة للقانون الدولي".

وأكدت الوزارة أن "تونس المتمسكة بوحدة الصف العربي في مواجهة التحديات التي تواجهها الأمة العربية والإسلامية، لتجدد الإعراب عن تضامنها الكامل مع المملكة العربية السعودية الشقيقة ووقوفها الدائم إلى جانبها في الذود عن مصالحها".

وأعربت عن "دعمها المتواصل للمملكة العربية السعودية في مجابهة مثل هذه الأعمال العدائية التي تشكل تهديدا خطيرا لأمن هذا البلد الشقيق واستقرار كامل المنطقة".

يشار إلى أن السعودية، تقود ومنذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها جماعة "أنصار الله"، وبالمقابل تنفذ الجماعة هجمات بطائرات دون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة، تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل المملكة.

وكان آخر الاعتداءات التي أعلنت عنها المملكة الأربعاء الماضي، حيث أكدت "وقوع اعتداء إرهابي من الحوثيين لاستهداف مطار أبها الدولي".

وأكد بيان صادر عن التحالف أنه "تم السيطرة على حريق في طائرة مدنية بمطار أبها الدولي نتيجة استهداف الحوثيين"، قائلا إن "محاولة استهداف مطار أبها وتهديد المسافرين المدنيين جريمة حرب".

وقبلها أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن عن "اعتراض وتدمير طائرتين دون طيار مفخختين"، أطلقتهما جماعة "أنصار الله"، باتجاه المملكة العربية السعودية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي