صوفيا كينين تودع بطولة أستراليا المفتوحة بالدموع

متابعات-الأمة برس
2021-02-11 | منذ 2 أسبوع

ودعت صوفيا كينين حاملة لقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس من الدور الثاني بعد خسارتها 6-3 و6-2 أمام كايا كانيبي المصنفة 65 عالميا.

وارتكبت كينين، 22 خطأ سهلا في 64 دقيقة أمام منافستها الإستونية صاحبة الخبرة.

وبكت كينين، البالغة 22 عاما، عدة مرات منذ خروجها من الحجر الصحي في ملبورن واعترفت أنها عانت للسيطرة على أعصابها أمام مهمة الحفاظ على اللقب.

وكانت كانيبي، التي بلغت نهائي بطولة جيبسلاند الاستعدادية لأستراليا المفتوحة مطلع الأسبوع الحالي، من اللاعبات المخضرمات اللاتي يسعين لاستغلال أي ضعف نفسي لدى منافستهن.

وقدمت اللاعبة الإستونية أداء قويا لكن ليس استثنائيا لتكسر إرسال كينين وتتقدم 3-1 في المجموعة الأولى، ثم أنقذت ثلاث فرص لكسر إرسالها في الشوط التالي وحسمت المجموعة بسهولة.

وألقت كينين بمضربها على الأرض في غضب بعد خسارة المجموعة الأولى ولم تكن اللاعبة نفسها التي فازت على غاربين موجوروزا في نهائي العام الماضي.

وواصلت كانيبي ضغطها في المجموعة الثانية وفشلت كينين في الحصول على أي فرصة لكسر الإرسال وحسمت منافستها الإستونية بطاقة التأهل بإرسالها الساحق العاشر في المباراة.

وتحت أنظار والدها ومدربها أليكس قامت كينين بتحية الجماهير سريعا قبل الخروج من الملعب مطأطأة الرأس بعد فشلها في الدفاع عن لقبها.

وتلعب كانيبي في الدور الثالث ضد الكرواتية دونا فيكيتش التي انتصرت على الأرجنتينية ناديا بودوروسكا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي