في إحياء الذكرى الثامنة لاغتيال المعارض السياسي شكري بلعيد

متظاهرون في تونس يتهمون الحكومة بالفشل وعدم تلبية مطالب الشعب

متابعات الامة برس:
2021-02-06

تونس-وكالات: طالبت تظاهرات، السبت 6نوفمبر2021، في تونس بإسقاط نظام الحكم في البلاد وبإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وشهدت التظاهرات التي جاءت لإحياء الذكرى الثامنة لاغتيال المعارض السياسي شكري بلعيد، مشاركة قوى سياسية وأكثر من 60 منظمة حقوقية، إضافة إلى أحزاب سياسية معارضة.

ورفع المتظاهرون في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة التونسية شعار "إرحل" في وجه نظام الحكم.

واتهم المتظاهرون الحكومة بالفشل في تلبية مطالب الشعب وقمع الحريات.

ويأتي هذا في سياق سياسي شديد التوتّر في تونس على خلفية تعديل حكومي قام به رئيس الحكومة هشام المشيشي المدعوم من حركة النهضة، أكبر الأحزاب في البرلمان، وانتقده الرئيس التونسي قيس سعيّد.

والشهر الماضي، نظّمت تظاهرات في مدن تونسية عدة احتجاجا على سياسة القمع وللمطالبة بسياسة اجتماعية أكثر عدلا وبإطلاق سراح مئات المحتجين الذين اعتقلتهم الشرطة بعد الاشتباكات.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي