هذه الفئة أكثر عرضة لالتقاط فيروس كورونا من الطعام

متابعات الأمة برس
2021-01-29

 

أشارت دراسة جديدة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من اضطراب المريء باريت، وهو أحد مضاعفات مرض الجزر المعدي المريئي، يمكن أن يصابوا بالفيروس من خلال الطعام.

وبعد البحث ودراسة الكثير من الحالات، أكد الدكتور جيسون سي ميلز، من جامعة واشنطن، إن جزءاً من الأشخاص المصابين باضطراب المريء. كانوا أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا عبر الطعام.

عند الأصحاء، يُعتقد أنه حتى إذا كان الطعام والشراب يحتويان جزيئات فيروس كورونا. فإن حمض المعدة سيعطلها بسرعة. أما بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ارتجاع معدي. فقد يعانون من تلف طويل الأمد في المريء، حيث يتراجع حمض المعدة بشكل روتيني.

موضوع يهمك : عالم أوبئة يكشف خصائص طفرة كورونا الجنوب إفريقية

مع الوقت تتغير خلايا المريء وتبدأ في التشابه مع خلايا الأمعاء. الخلايا المعوية لديها مستقبلات قادرة على الارتباط بفيروس كورونا الجديد. وتقوم الخلايا المبطنة للمريء لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات المريء بتطوير هذه المستقبلات.

 لذا، عند تناول أو شرب شيء ملوث بجزيئات فيروسية نشطة. يمكن للمستقبلات الارتباط بالفيروس والتسبب بإصابته بالعدوى.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي