مدينة صفاقس.. بماذا تشتهر؟

2021-01-20 | منذ 1 شهر

هي مدينة تونسية ساحلية تعد من أجمل مدن تونس ومقصد الكثير من الزوار والسياح حول العالم الأمر إذ أن الساحة في صفاقس متنوعة ومتعددة المعالم والثقافات ومن بين أجمل المعالم السياحية بصفاقس ما يلي:

أسواق صفاقس

من أروع التجارب التي يمكن القيام بها هي التسوق في مدينة صفاقس، حيث إن التسوق عامًة عبارة عن هواية عالمية، إذ أن الناس يتسوقون في مدينة نيويورك من متاجر عالمية مثل (بارنيز)، (ساكس)، (وبلومينغديلز)، وأيضًا في باريس، بينما التسوق لا يتوقف فقط عند الغرب المشوق، بل تعرض مدينة صفاقس أحد التجارب الفريدة من نوعها، فهي تُتيح للسياح ما يلزمهم من الأطعمة المتنوعة الشهية والمشروبات اللذيذة.

شواطئ صفاقس

ومن أهم المناطق السياحية في تونس ما تتضمنه من العديد من الشواطئ الخلابة في صفاقس، والتي تقدم فرصًا جيدة للاستفادة من أشعة الشمس والشعور بالهدوء على الرمال البيضاء  في مجموعة من البحار الرائعة.

متحف دار جلولي

وهو عبارة عن متحف يمتلك الكثير من المقتنيات التي يرجع تاريخها إلى القرن العاشر والقرن السابع عشر الميلادي، وأصله من عائلة جلولي المعروفة في المدينة، ويحتوي المتحف على فناءًا واسعًا تُعرض فيه القطع الأثرية، إلى جانب الأزياء والملابس المتنوعة.

متحف الآثار

في الحقيقة هذا المتحف هو  واحد من أفضل المواقع في صفاقس بأكملها، حيث إنه يحتوي على عددًا كبيرًا من اللوحات والمقتنيات التاريخية، ومن الأمور التي يستفاد منها كثيرًا من يقوم بزيارة المتحف ما يقدمه الموظفون الرائعون، إذ تصبح الجولة عبارة عن رفقة مع المرشد بين ممتلكات المتحف، ومما يميز المتحف نجد الفسيفساء المدهشة بأسلوب خاص والتي يشعر الشخص أن كل واحدة منها تحكي قصتها الممتعة.

وصف مدينة صفاقس

أُسست مدينة صفاقس في القرن 9 ميلاديًا في فترة الأغالبة المسلمين، وكانت بواسطة علي بن سالم البكري، كما كانت بأمر من أمير الأغالبة في هذه الفترة أحمد بن الأغلب، وتأسست على أنقاض اثنتين من قرى الرومان، ويتم تقسيم مدينة صفاقس في الوقت الحالي إلى ثلاث مناطق وهي: منطقة المدينة القديمة والتي يحيطها سور عظيم، وتتواجد على هيئة مستطيل، منطقة المدينة الجديدة التي تمتلك بعض من المجمعات التجارية، بالإضافة إلى مناطق سكنية على الطراز الحديث ،ومنطقة المدينة الأوروبية التي تتضمن مجموعة من المباني الفرنسية منذ عهد الاحتلال الفرنسي، إلى جانب عدد من المباني الإيطالية.

خريطة صفاقس 

توجد مدينة صفاقس الساحلية في وسط دولة تونس من الجزء الشرقي، وبالنسبة لموقعها من مدينة تونس العاصمة فهي في الجنوب الشرقي منها، بالتحديد على بعد مسافة 270 كيلومتراً، وهي مُطلة على خليج قابس الذي يتفرع من البحر الأبيض المتوسط، وتعتبر مدينة صفاقس هي الثانية في تونس من حيث عدد السكان والمساحة وذلك بعد مدينة تونس، ولها عاصمة تصل مساحتها إلى ما يقرب من 7545 كيلومتراً مربعاً، وعدد سكان حوالي 955 ألف نسمة، وذلك حسب الإحصائيات التي أجريت عام 2014م.

هناك الكثير من الولايات التي تقع حول ولاية صفاقس مثل: سيدي بوزيد، قابس، والقيروان، وتعتبر مدينة صفاقس كذلك الثانية في دولة تونس من حيث الأهمية، وقد قامت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم باختيارها لتصبح عاصمة الثقافة العربية لسنة 2016م، ويرجع السبب وراء ذلك إلى النشاط الفكري والثقافي الذي تتمتع به، كما أنها تمتلك مطار صفاقس الدولي.

تاريخ صفاقس

لكي تكتمل الإجابة عن سؤال بماذا تتميز تونس يجب النظر  إلى التاريخ الحافل لها، حيث بُنيت مدينة صفاقس منذ زمن بعيد في موقع كان مخصص لمستوطنتين صغيرتين، ويرجع هذا التاريخ العريق إلى عصر (تابارورا وثاين)، وازدهرت مدينة صفاقس  على أنها مركز تجاري إسلامي في فترة مبكرة للبدو الذين استوطنوا هذه المنطقة التي كانت عبارة عن صحراء في بداية الأمر، وقد احتُلت صفاقس في القرن 12 مبلاديًا بشكل مؤقت بواسطة النورمان الصقليين.

موضوع يهمك : مدينة إب اليمنية

كما قامت قيادة إسبانيا باحتلالها في القرن 16 ميلاديًا كذلك، وقد أصبحت من بعدها عبارة عن معتقل للقراصنة البربريين ممن كانوا يقومون بالسطو على المراكب الصغيرة والسفن، وقد قام الفرنسيون في عام 1881م بقصف مدينة صفاقس قبل احتلال تونس، ثم تم قصفها مرة ​​أخرى خلال فترة الحرب العالمية الثانية حينما استُخدمت على أنها قاعدة مركزية إلى أن تم الاستيلاء عليها من قبل قادة بريطانيا في سنة 1943م، وقد تم الشروع في إنشاء ميناء صفاقس الحديث في سنة 1895م، والذي تدمر إلى جانب جزء كبير من المدينة ذاتها أثناء الحرب، وقد تُركت صفاقس من خلال عمليات إعادة البناء عبارة عن قسمين، الأول: هو القسم الحديث من المدينة، والثاني: القسم القديم منها الذي تمت إحاطته بالأسوار التاريخية التي تم بنائها في القرن التاسع الميلادي. 

اقتصاد صفاقس

أهمية مدينة صفاقس الاقتصادية كبيرة لدولة تونس، حيث إنها تتميز بالكثير من الصناعات الحرفية التي يعرفها السكان جيدًا، ومن تلك الصناعات الآتي:

  • صناعة الجلود والصوف.
  • الحدادة، البناء، والنجارة.
  • صناعة المصاغ الفضي والذهبي.
  • تمتلك ميناء خاص بالاستيراد والتصدير.
  • تُعرف بكثرة زراعة الزيتون واللوز، وتتعدد فيها معاصر الزيتون.
  • يُعرف عن المدينة أيضًا صيد السمك، كما تمتلك سوق كبير للسمك.
  • يعتمد اقتصادها على معدن الفوسفات، بالإضافة إلى استخراج الغاز الطبيعي.

الأندية الرياضية بصفاقس

يعتبر من أهم أندية مدينة صفاقس ومدن تونس بشكل عام هو نادي الصفاقسي، والذي تم تأسيسه في عام 1928م وعُرف حينها باسم النادي التونسي،كما لعب بلونين في البداية وهما الأحمر والأخضر، ويمكن ذكر بعض المعلومات عن نادي الصفاقسي في التالي:

  • تمت ترقية الفريق الخاص بالنادي إلى الدرجة الأولى التونسية في سنة 1947م، كما أنه في عام 1950م تأسست الرابطة الأولى لمشجعي النادي، وفي سنة 1962م تغير الاسم الخاص باالنادي إلى أن أصبح نادي صفاقسي الرياضي، وقد تغيرت ألوان الفريق إلى اللونين الأبسض والأسود حتى هذا الوقت.
  • قام الصفاقسي بعد مرور نصف عام على التأسيس في عام 1978م بالفوز بلقب الدوري التونسي، ويرجع الفضل في هذا في الغالب إلى الأداء المدهش الذي قدمه اللاعبين التونسيين، وبالأخص حمدي العقربي، مختار ذويب، ومحمد علي عاكد.
  • تم فوز الصفاقسي بكأس الاتحاد الإفريقي لأول مرة في سنة 1998م، وكان ذلك في مواجهة فريق آخر من دولة السنغال خلال المباراة النهائية.
  • بلغ الصفاقسي نهائي دوري أبطال أفريقيا في عام 2006م، لكنه هُزم من بعدها أمام الأهلي المصري بنتيجة 1-2.
  • قام الصفاقسي بالفوز بكأس الاتحاد الأفريقي سنة 2007م، وقد أكمل ذلك بالانتصار في السودان بنتيجة 4-2 أمام فريق المريخ، ورُفع الكأس أمام الجماهير الخاصة به في إستاد طيب مهيري.
  • بات الصفاقسي وهو أكثر نادي ناجح في التاريخ الحديث للبطولة، وذلك حينما تعادل في مدينة صفاقس مع فريق سوسة بنتيجة 0-0.


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي