في ندوة له ..الغنوشي: تونس تعيش صراعا كبيرا بين النظامين البرلماني والرئاسي

2021-01-13 | منذ 2 أسبوع

قال رئيس البرلمان التونسي، "راشد الغنوشي"، إن بلاده تعيش "صراعا كبيرا" بين النظامين الرئاسي والبرلماني.

وأضاف "الغنوشي"، خلال ندوة في العاصمة حول العلاقة بين الدولة والمجتمع بعد الثورة التونسية، أن "جميع الأنظمة الديمقراطية في العالم هي أنظمة برلمانية واليوم تونس تعيش صعوبة في السلطة من خلال المزج بين النظام البرلماني والنظام الرئاسي، وتم تصميم النظام الانتخابي في تونس لمنع وصول حزب واحد للسلطة، وهو أمر مبرر بعد سنوات من حكم الحزب الواحد والاستبداد".

واعتبر "الغنوشي" أن العلاقة بين الدولة والمجتمع "ما تزال في حالة تشكل من خلال تطبيق الدستور واستكمال مؤسساته وتقريب السلطة من الشعب، وثمة شعور عام بالظلم لدى الشعب التونسي بعد 10 سنوات من الثورة"، مشيرا إلى أن "ما لم ينجز من أهداف الثورة كثير لكن عدم إنجازه يمثل تهديدا لكل ما أنجزته الثورة".

وقبل أيام، كشفت صحيفة تونسية أن الرئيس "قيس سعيّد" يخطط لتعليق العمل بالدستور في البلاد، لكن "الغنوشي" يرفض الأمر.

وتعاني تونس من أزمتين اقتصادية واجتماعية فاقمتهما جائحة "كورونا"، حيث شهد الاقتصاد التونسي تراجعا حادا خلال العام الحالي، فيما تشهد عدة مناطق بالبلاد احتجاجات مختلفة تتضمن مطالب اجتماعية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي