أسباب رفض طفلك الحديث الولادة للرضاعة

متابعات/ الأمة برس
2021-01-10 | منذ 3 شهر

الرضاعة الطبيعية تجربة مهمة ومفيدة للأم والطفل، ولكنها لا تخلو من الصعوبات، قد تفاجئين بأن طفلك الحديث الولادة يرفض الرضاعة أو لا يستطيع استكمالها، ولكن هذا لا يعني الاستسلام، تحلي بالصبر، واطلبي الدعم من من طبيب الأطفال أو استشاري الرضاعة، حيث يمكنكِ إيجاد الحل والاستمرار في الرضاعة الطبيعية التي تمنح طفلك فوائد عظيمة. وفي ما يلي 6 أسباب وراء رفض طفلك الحديث الولادة للرضاعة.

1- وضع الرضاعة ليس صحيحاً

يحتاج الطفل إلى وضح صحيح عند إرضاعه، حتى يتمكن من الإمساك بحلمة الثدي بطريقة صحيحة، ومن ثم يستطيع الرضاعة.
التصاق طفلك بالثدي لا يعني أنه يستطيع الرضاعة، أنتِ بحاجة لمساعدته على تعلم الرضاعة عبر وضع حلمة الثدي وجزء من المكان المحيط بها في فمه، وبالتالي يستطيع الرضاعة.
 
 
إذا لم يحصل الطفل على وضع صحيح للرضاعة، فلن يحصل على الحليب، مما يصيبه بالجوع والإحباط، وبالتالي سوف يرفض الرضاعة بعد عدة محاولات.
2- الطفل المبتسر
قد لا تتمكنين من الإرضاع إذا تعرّضتِ للولادة المبكرة، فالطفل المبتسر يكون فمه صغيراً لذا قد لا يستطيع الإمساك بحلمة الثدي جيداً، كما أنه يكون ضعيفاً ولا يمتلك طاقة ليقوم بمجهود الرضاعة، لذا قد يستغرق الأمر بعض الوقت بعد خروجه من الحضانة، حتى يستطيع الرضاعة بصورة طبيعية.
3- حلمات الثدي مسطحة أو مقلوبة
يمكن للمولود الرضاعة الطبيعية جيداً حتى لو كانت حلمات الثدي مسطحة أو مقلوبة، ولكن في بعض الحالات يصعب على الطفل الإمساك بالثدي، فإن كانت هذه هي حالتك، فهناك طرق عديدة للتغلب على هذه المشكلة، استعيني باستشاري رضاعة، أو ابحثي عن طرق التغلب على مشكلة الحلمات المسطحة أو المقلوبة.
4- إصابة الطفل أثناء الولادة
إن كان طفلك يعاني من ألم بسبب كسر في الكتف أو كدمات جراء عملية الولادة، فقد لا يكون قادراً على الرضاعة الطبيعية لأنه لا يشعر بالراحة.
أيضاً الأطفال الحديثو الولادة الذين يعانون من إعاقات عصبية أو جسدية عند الولادة قد يرفضون ثدي الأم.
وفي الحالتين بمجرد تشخيص مشكلة طفلك، تعاوني مع فريق الرعاية الصحّية لتوفير وسائل الراحة التي يحتاج إليها طفلك لبدء الرضاعة الطبيعية.
5- تأخر إنتاج حليب الثدي
إن كنتِ أماً لأول مرة، أو تعانين من ظروف صحّية معينة، فقد يستغرق إنتاج حليب الثدي بضعة أيام، وقد يكون هذا التأخير محبطاً لك ولطفلك الحديث الولادة، وعندما يشعر المولود بالإحباط، قد يبدأ برفض الثدي.
لكن لا تيأسي، ضعي الطفل على الثدي قدر المستطاع، وإن كان عليك أن تساعديه بالحليب الصناعي خلال هذا الوقت، فلا تشعري بالذنب.
6- طفلك بحاجة إلى النوم
يميل الأطفال الحديثو الولادة إلى الشعور بالنعاس الشديد عموماً، كما أن عملية الولادة والأدوية التي أُعطيت لكِ أثناء الولادة، يمكن أن تسبب نعاساً أكثر من المعتاد، أيضاً يمكن أن يكون لليرقان أو أمراض أخرى تأثير مماثل.
عموماً، فإن شعور طفلك بالنعاس يجعل النوم في مقدمة احتياجاته، فيرفض الرضاعة.
لإيقاظ طفلك الحديث الولادة، يمكنكِ فرك قدمه أو ظهره أو فكه، أو تغيير حفاضه أثناء أو قبل الرضاعة مباشرة، واستمري في محاولة وضع الطفل على الثدي قدر الإمكان، المهم ألا تقلقي، فالنعاس عادة ما يكون مؤقتاً.


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي