قال أنه لم يجد فرقا في الأمر : طبيب لم يستحم منذ 5 سنوات يروي تجربته مع "النظافة"

2021-01-08 | منذ 4 شهر

لندن - روى الطبيب جيمس هامبلين تجربته مع التوقف عن الاستحمام منذ عام 2015، قائلا إنه وفر مالا ووقتا، ولم تصدر منه رائحة كريهة كما يعتقد كثيرون.

وقال هامبلين لهيئة الإذاعة البريطانية، بي بي سي؛ إنه توقف عن الاستحمام ليخوض تجربة شخصية، ويتعرف على ما يترتب على ذلك.

ولفت إلى أنه ما يزال يغسل يديه بالصابون، وينظف أسنانه، لكنه يعتقد أن الأجزاء الأخرى في الجسم لا يجب أن تعامل بالطريقة نفسها.

ولفت إلى أنه بدأ يعتاد الأمر مع مرور الوقت أكثر فأكثر، ولا تنبعث منه رائحة كريهة، حتى إن زوجته أحبت الأمر.

وأشار إلى أن روائح الجسم تنتج عن البكتيريا التي تعيش على البشرة، وتتغذى على العرق والإفرازات، وإن الصابون ومستحضرات الاستحمام اليومية تحدث خللا في توازن الجلد.

وأكد أن التوقف عن الاستحمام يؤدي إلى تنظيم التوازن في الجسم، وتوقف صدور الرائحة الكريهة.

وقال الطبيب؛ إنه يغسل جسمه بالماء إذا اضطر لذلك، في حال اتسخ بشكل كبير لظرف ما، أو إذا مارس الرياضة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي