قال أنها غير آمنة : خامنئي يمنع استيراد اللقاحات الأميركية والبريطانية

أسوشيتد برس
2021-01-08 | منذ 2 شهر

طهران - منع المرشد الأعلى الإيراني، آية الله علي خامنئي، بلاده اليوم الجمعة، من استيراد لقاحات كوفيد- 19 التي تنتجها شركة فايزر - بايونتيك الأميركية، وتلك التي تنتجها أسترازينيكا البريطانية.

وقال في كلمة متلفزة إن استيراد اللقاحات الأميركية والبريطانية "ممنوع"، رغم ارتفاع عدد الوفيات جراء الفيروس في كلا البلدين.

وقال خامنئي عن تلك الدول: "أنا حقًا لا أثق ... في بعض الأحيان يريدون اختبار لقاحاتهم في بلدان أخرى"، مضيفًا، "أنا لست متفائلًا (بشأن) فرنسا" أيضا.

مع ذلك، وافق خامنئي على استيراد لقاحات من أماكن "آمنة" أخرى، ولا يزال داعمًا لجهود إيران نحو إنتاج لقاح وطني. وبدأت البلاد اختبار لقاحاتها على البشر في ديسمبر. ومن المتوقع أن يصل المنتج إلى السوق المحلي في الربيع، في خطوة لاقت انتقادات شديدة.

شهد موقع تويتر تغريدات كثيفة من إيرانيين يناشدون منظمة الصحة العالمية للحصول على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد المعتمدة، وعبروا عن عدم رغبتهم بانتظار اللقاح الإيراني، الذي لا يزال في مرحلة التجارب.

ولطالما عارض متشددون في إيران اللقاحات الأميركية الصنع. رفض الحرس الثوري الإيراني في ديسمبر استخدام اللقاحات الأجنبية بالكامل. وقال اللواء محمد رضا نغدي إن الحرس الثوري "لا يوصي بحقن أي لقاح أجنبي".

وقالت السلطات حينها إن الجهات المستفيدة في الولايات المتحدة تخطط لنشر عشرات الآلاف من لقاحات فيروس كورونا من شركة فايزر - بايونتيك في إيران.

وتحتفظ إيران بطرق للحصول على اللقاحات رغم العقوبات، بما في ذلك من خلال مشاركتها في كوفاكس. وتحجم البنوك والمؤسسات المالية الدولية عن التعامل مع إيران خوفًا من العقوبات الأميركية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي