تل أبيب ترفض مزاعم إيران بشأن "خداع أميركا لشن حرب"

2021-01-03 | منذ 4 شهر

وزير الطاقة الإسرائيلي ينفي مزاعم طهران بشأن خداع واشنطن لشن حرب

نفى مسؤول إسرائيلي اليوم الأحد 3 يناير/كانون الثاني الجاري، مزاعم وزير الخارجية الإيراني بأن إسرائيل تحاول خداع الولايات المتحدة لشن حرب على إيران ووصفها، بأنها "هراء".

وقال وزير الطاقة يوفاك شتاينتز وفقا لـ"رويترز"، لإذاعة كان العامة، إن إسرائيل هي التي تحتاج أن تكون في حالة تأهب تحسبا لضربة إيرانية محتملة في الذكرى السنوية الأولى لمقتل قاسم سليماني في ضربة أميركية بطائرة مسيرة في العراق.

وتلقي واشنطن باللوم على الفصائل المدعومة من إيران في الهجمات الصاروخية المنتظمة على منشآت أميركية في العراق، بما في ذلك بالقرب من السفارة الأميركية. ولم تعلن أي جماعات مدعومة من إيران مسؤوليتها.

ويوم السبت، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تويتر: "معلومات استخباراتية جديدة من العراق تشير إلى أن عملاء استفزازيين إسرائيليين يخططون لهجمات ضد الأميركيين - مما يضع (الرئيس دونالد) ترامب المنتهية ولايته في مأزق بحجة حرب وهمية".

وأضاف "احذر من الفخ يا ترامب. أي ألعاب نارية ستأتي بنتائج عكسية، لا سيما ضد صديقك المفضل"، فيما بدا أنه تهديد مستتر لإسرائيل.

وقال شتاينتز  إن التصريحات أظهرت أن إيران، بعد تصعيد العقوبات الأميركية التي تحد من برنامجها النووي ومشاركتها في مناطق الصراع الإقليمية، كانت تحت ضغوط اقتصادية، وضغوط فيما يتعلق بالأمن القومي.

وتابع: "نسمع هذا الهراء من ظريف، بأن إسرائيل ستشن هجمات إرهابية ضد الولايات المتحدة - هذا في الحقيقة هراء كامل".

وأضاف "لكن من ناحية أخرى، إنها علامة تحذير - علامة تحذير على أن إيران تستهدف إسرائيل، وتبحث عن أعذار للهجوم على إسرائيل، وبالتالي نحتاج إلى أن نضع أصابعنا على النبض وأن نكون في أعلى حالة من التنبه".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي