الرئيس التونسي يوافق على إجراء حوار لتصحيح مسار الثورة

2020-12-31

تونس - وكالات - أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد قبوله إجراء "حوار لتصحيح مسار الثورة"، بمبادرة الاتحاد العام التونسي للشغل.

وأفادت الرئاسة التونسية عبر صفحتها الرسمية في موقع "فيسبوك"، الأربعاء 30 ديسمبر 2020م، بأن الرئيس قيس سعيد بحث المبادرة مع الأمين العام للاتحاد العام للشغل، نور الدين الطبوبي.

وجاء في بيان للرئاسة أن قيس سعيد أعلن "قبوله إجراء حوار لتصحيح مسار الثورة التي تم الانحراف بها عن مسارها الحقيقي الذي حدده الشعب منذ عشر سنوات ألا وهو الشغل والحرية والكرامة الوطنية".

موضوع يهمك : الرئيس التونسي يمدد حالة الطوارئ ستة أشهر إضافية

وأكد الرئيس التونسي على "وجوب تشريك ممثلين عن الشباب من كل جهات الجمهورية في هذا الحوار وفق معايير يتم تحديدها لاحقا".

كما تم الاتفاق على عقد جلسة عمل في غضون الأيام القليلة القادمة لتناول تفاصيل هذا الحوار.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل قد دعا لإجراء حوار وطني بهدف "إيجاد حلول سياسية واقتصادية واجتماعية للوضع الراهن" في تونس.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي