2020.. موسم استثنائي للتنس وجائزة تاريخية لفيدرر

2020-12-25 | منذ 2 شهر

عبد الأعلى سكير

اقترب عام 2020 من كتابة آخر فصوله، بعد موسم استثنائي سيظل راسخا في أذهان عشاق الكرة الصفراء، حيث تسبب فيروس كورونا في الكثير من الأحداث غير المتوقعة.

وبسبب التوقف وإلغاء العديد من البطولات، يعبتر الموسم الحالي هو الأقصر في تاريخ التنس، لكنه شهد نتائج لافتة للعديد من اللاعبين.

فقد تمكن الروسي أندريه روبليف، صاحب الـ23 عاما، من الفوز بـ5 ألقاب، متفوقا على المصنف الأول عالميا، نوفاك ديوكوفيتش، الذي حقق 4 ألقاب.

كما يعد روبليف أكثر اللاعبين تحقيقا للانتصارات، مناصفةً مع ديوكوفيتش، بواقع 41 فوزا لكل منهما، بينما جاء اليوناني تيتيباس في المركز الثالث، بـ29 انتصارا.

وفي هذا العام، عرفت البطولات الكبرى بطلا جديدا، حيث فاز النمساوي دومينك تيم بلقب أمريكا المفتوحة، بينما حافظ الإسباني رفائيل نادال على لقبه المفضل، رولان جاروس، وهو رقم 20 له في الجراند سلام، معادلا النجم السويسري روجر فيدرر.

وأعلن اتحاد محترفي التنس "ATP”، عن الفائزين بجوائز هذا الموسم، والتي تعتمد على تصويت الجمهور، بالإضافة إلى اختيار أعضاء الرابطة.

وتمكن روبليف من الفوز بجائزة لاعب العام، كما حصد مدربه الإسباني، فيسنتي، جائزة أفضل مدرب.

ومُنحت جائزة أفضل لاعب عائد إلى الكندي بوسبيل، ونال الإسباني الشاب ألكاراز جائزة أفضل لاعب واعد، فيما حصد الأمريكي تيافوي جائزة الإنسانية.

وواصل فيدرر هيمنته على جائزة معشوق الجماهير، للسنة الـ18 على التوالي، فيما ذهبت جائزة الروح الرياضية إلى نادال.

وأضاف فيدرر جائزة خاصة إلى جوائزه العديدة، وهي "أفضل رياضي في سويسرا خلال الـ70 سنة الماضية"، أي منذ عام 1950.

كما منحت صحيفة "لاجازيتا ديلو سبورت" الإيطالية، الشاب يانيك سينر جائزة أفضل لاعب تنس إيطالي، في موسم 2020.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي