"صندوق النقد" يرحب بموافقة مجلس الوزراء العراقي على مشروع قانون موازنة 2021

الامة برس-متابعات:
2020-12-25 | منذ 2 شهر

علق صندوق النقد الدولي، الجمعة 25ديسمبر2020، على خفض الدينار العراقي وقانون ميزانية العام 2021.

وأفادت قناة "السومرية"، صباح اليوم الجمعة، بأن صندوق النقد الدولي رحب بموافقة مجلس الوزراء العراقي على مشروع قانون موازنة 2021، فيما رأى أن تنفيذ إصلاحات مالية مهمة وتخفيض سعر صرف العملة تشكل خطوات "بالغة الأهمية".

ونقلت القناة عن بعثة صندوق النقد الدولي ب‍العراق قولها، إنها ترحب بـ"موافقة مجلس الوزراء على مشروع قانون الموازنة العامة للسنة المالية 2021"، مبينة أنه "يتعين إجراء إعادة معايرة حاسمة للسياسات الاقتصادية من أجل الحفاظ على استقرار الاقتصاد".

وتابعت البعثة الدولية: مستعدون لدعم جهود الإصلاح التي تبذلها الحكومة العراقية.

وكان وزير المالية العراقي، علي علاوي، قد أعلن، مطلع الأسبوع الجاري، تخفيض سعر صرف الدينار العراقي أمام الدولار، ليصل إلى 1450 دينارا للدولار الواحد.

ويأتي ذلك في إطار ما يعرف بالورقة الإصلاحية البيضاء التي تتحدث عنها الحكومة العراقية منذ أشهر، التي بدأت برفع سعر صرف الدولار بـ 1450 دينارا بعد أن كان 1120 دينارا، معتبرة إياه سعرا معتمدا بالبيع من وزارة المالية إلى البنك المركزي.

وقال علاوي إن الحكومة ستوقف التعيينات الجديدة، وستكون موازنة العام 2021 إصلاحية، وإن البرلمان واللجنة المالية النيابية ورؤساء الكتل لديهم علم بالاتجاه الذي تسلكه الحكومة، مؤكدا حصول الحكومة على دعم جميع الدول الكبرى وصندوق النقد والبنك الدوليين لورقة الإصلاح البيضاء.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي