لم تكن “ويندي” مثلية، وقابلوا كل القتلة المتسلسلين في الحقيقة.. القصة وراء مسلسل Mindhunter

عربي بوست
2020-12-16 | منذ 2 شهر

لقطة من مسلسل Mindhunter / Netflix

بدأ رجلان، أحدهما ثلاثيني والآخر أربعيني، في السفر عبر أمريكا كلها، بغرضٍ واحد: مقابلة أشهر القتلة المتسلسلين في السجون الأمريكية، بهدف دراسة الدوافع النفسية لهؤلاء المجرمين؛ لمساعدة مكتب التحقيقات الفيدرالي في مهمة القبض على المجرمين المستقبليين، من خلال معرفة "أنماط السلوك" لدى المجرمين السابقين. هذه باختصارٍ قصة مسلسل Mindhunter.

 Mindhunter.. أول وحدة تعتمد علم النفس لفهم دوافع المجرمين

أُذيع من المسلسل حتى الآن جزآن، في كل جزءٍ منهما يقابل العميل فورد والعميل تينش مجموعةً من القتلة المتسلسلين، الذين توصف جرائمهم في أفضل الحالات بـ"البشعة للغاية". فبعضهم قتل أمّه، والبعض الآخر قتل فتيات بعد اغتصابهنّ، والبعض الآخر قتل نحو عشرين طفلاً يافعاً من ذوي البشرة السمراء بعد اغتصابهم. وغير ذلك من المواقف والجرائم شديدة البشاعة وذكية التخطيط.

قتلة متسلسلين

لقطة من المسلسل / Netflix

تأسست وحدة صغيرة في أحد فروع مكتب التحقيقات الفيدرالي لدراسة الدوافع النفسيّة للمجرمين؛ للمساعدة في وضع تصنيفاتٍ عامة لأنماط المجرمين، لكي يساعد ذلك مكتب التحقيقات الفيدرالي في تحديد شكل وطبيعة المجرمين.

ولتوضيح ذلك، استطاع العميل فورد والعميل تينش في نهاية الموسم الثاني، الوصول إلى مجرم قتل عدداً من اليافعين ذوي البشرة السوداء بعد اغتصابهم، استطاعا القبض عليه بعدما وضعا مواصفات محددة لهذا القاتل. وقد تبنيا هذه المواصفات بناءً على دراستهما لأنماط القتلة السابقين الذين قابلاهم سابقاً.

العميلان فورد وتينش شخصان حقيقيان

العميل فورد بالمسلسل هو في الحقيقة العميل جون دوغلاس، والعميل تينيش هو العميل روبرت ريسلر. قضى العميل فورد أربع سنوات في سلاح الجو الأمريكي، ولاحقاً بدأ العمل بمكتب التحقيقات الفيدرالي عام 1970، ولاحقاً انضم إلى القوات الخاصة كمفاوض رهائن، وكان تتويج رحلته المهنية بتدريسه علم النفس الإجرامي لعملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي في جميع أنحاء أمريكا.

وفي هذه الفترة التي يدرِّس فيها علم النفس الإجرامي، أنشأ دوغلاس بمساعدة روبرت ريسلر برنامج التنميط الجنائي لمكتب التحقيقات الفيدرالي، وبدأ في إجراء تلك مقابلات مع القتلة المتسلسلين الذين ظهروا في مسلسل Mindhunter.

وما زال البروتوكول الذي عمل عليه كل من دوغلاس وروبرت لتنميط وتصنيف المجرمين، هو البروتوكول المعتمد من مكتب التحقيقات الفيدرالي، إضافةً إلى برنامج الاعتقال الجنائي العنيف المعروف باسم ViCAP. كما أن مصطلح "قاتل متسلسل" قد صاغه روبرت لأول مرة.

وقد غادر دوغلاس مكتب التحقيقات الفيدرالي عام 1996، وواصل تقديم خبراته واستشاراته للتحقيقات الجارية، كما كتب العديد من الكتب بناءً على تجاربه، وبعض الشخصيات في السينما كانت بالأساس من وحي ما كتبه، وأشهرها بالطبع كتابه Mind Hunter: Inside the FBI's Elite Serial Crime Unit الذي صدر عام 1996، وهو الكتاب الذي انبنت عليه قصة مسلسل Mindhunter.

العميل فورد (يمين) من المسلسل والعميل الحقيقي جون دوغلاس (يسا) / Mindhunters INC./Netflix

ولم تكن شخصيتا العميل فورد والعميل تينيش هما الشخصيتين الحقيقيتين فقط، بل أيضاً الطبيبة النفسية ويندي، التي كانت تعمل معهما لتحليل البيانات والمعلومات التي يجمعانها من حديثهما مع القتلة المتسلسلين والمجرمين. والطبيبة في الحقيقة اسمها آن بورغيس من جامعة بوسطن الأمريكية.

لكنّ أمرين بخصوص شخصية ويندي لم يكونا حقيقيَّين، فالأوّل أنها لم تعمل في مقر مكتب التحقيقات الفيدرالي، والأمر الثاني أنها لم تكن مثلية الجنس كما ظهرت في المسلسل. وفي تصريح للطبيبة الحقيقية قالت: "أنا لديّ أبناء، وقد قلقوا قليلاً من  تصويري باعتباري مثلية الجنس، في الحقيقة كان تصويري بهذا الشكل مُسلياً، وأجد أنه من حقهم تصوير الطبيبة كما يريدون".

قد يتساءل أحد المشاهدين الآن عن صديقة العميل فورد التي ظهرت معه في الموسم الأول من المسلسل، لكن هذه الشخصية لم تكن حقيقية، وعلى أي حال، فدورها في المسلسل ليس محورياً.

والآن مع فقرة القتلة المتسلسلين في مسلسل Mindhunter

الآن يظهر لنا أن كل أحداث مسلسل Mindhunter الرئيسية أحداث حقيقية، مع بعض الزيادات الدرامية في المسلسل مثل ظهور شخصية صديقة العميل فورد التي لم تكن موجودة في الحقيقة. لكن المخيف حقاً أن هؤلاء الأشخاص الذين قابلوهم في المسلسل كانوا حقيقيين، ودون مبالغات، فقد قاموا بارتكاب هذه الجرائم البشعة بالفعل، بل إن بعض مقابلاتهم مع هؤلاء المجرمين موجودة ومتاحة للمشاهدة على الإنترنت.

يمكنك مشاهدة مقارنة بسيطة بين أداء ممثل دور المجرم إد كيمبر وإد كيمبر الحقيقي في الفيديو التالي:

هل تذكرون ذلك المجرم القصير بعض الشيء، الذي دفع مجموعة من أتباعه إلى ارتكاب جرائم قتل لأسباب دينية وعرقية؟ هذه المقابلة أيضاً حقيقية مع المجرم تشارلز مانسون، ويمكنكم مشاهدة جزء منها في الفيديو التالي:

إذن فقد كانت أحداث مسلسل Mindhunter الرئيسية حقيقية، ومستندة إلى أحداث حدثت بالفعل، لكن بعض الأحداث الفرعية قد تغيّرت لأسباب درامية.

تبقّى أن نشير إلى أن روبرت ريسلر (العميل تينيش) قد توفي عام 2013، بينما ما زال جون دوغلاس (العميل فورد) والطبيبة النفسية آن بورغيس على قيد الحياة.

 

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي