بعد يومين من المكاسب.. الذهب يعاود الهبوط مع انحسار آمال التحفيزات الأميركية

2020-12-09 | منذ 8 شهر

الذهب يستفيد من حزم التحفيز الحكومية وسياسات التيسير النقدي للبنوك المركزية

واشنطن-وكالات:سجل الذهب هبوطا، الأربعاء 9ديسمبر2020، منهيا بذلك يومين من المكاسب، إثر رفض الديمقراطيين في الكونغرس الأميركي خطة تحفيز اقترحها البيت الأبيض.

وتراجع المعدن الأصفر في المعاملات الفورية المبكرة بحوالي 7 دولارات أو بنسبة 0.38% إلى 1863.3 دولار للأوقية بحلول الساعة 6:27 بتوقيت غرينيتش، وهبط في العقود الأميركية الآجلة حوالي 8 دولارات أو بنسبة 0.42% إلى 1867.1 دولار للأوقية.

وكان الذهب حقق مكاسب الإثنين والثلاثاء بنسبة 0.5%، و1.4% على الترتيب، مرتفعا إلى أعلى مستوى في أسبوعين، والثلاثاء (فجر الأربعاء بتوقيت الشرق الأوسط)، رفض الديمقراطيون خطة تحفيز اقترحتها إدارة الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب بمقدار 916 مليار دولار.

ورغم أنها تزيد قليلا عن خطة اقترحها أعضاء في الكونغرس من الحزبين، الجمهوري والديمقراطي بمقدار 908 مليارات دولار وشكلت أساسا لاستئناف المفاوضات المتعثرة بين الجانبين، فإن خطة البيت الأبيض لا تتضمن مساعدات نقدية للأسر الهشة، مما كان سببا لرفضها من الديمقراطيين على الفور.

وعقبت رئيسة الأغلبية الديمقراطية في مجلس النواب نانسي بيلوسي على مقترح إدارة ترامب -في تصريحات لوسائل إعلام أميركية- قائلة إن المفاوضات بين الحزبين هي أفضل أمل للتوصل إلى حل مدعوم منهما.

وأضافت أن اقتراح الرئيس يبدأ بخفض تعويضات البطالة، التي يناقشها حاليا مجلس الشيوخ، من 180 مليارا إلى 40 مليارا.

ويلقي تجدد الخلاف بين الحزبين شكوكا حول إمكانية توصلهما إلى اتفاق قبل تولي الرئيس المنتخب جو بايدن مقاليد السلطة في الـ20 من الشهر المقبل.

ويستفيد الذهب من حزم التحفيز الحكومية وسياسات التيسير النقدي للبنوك المركزية، إذ يُستخدم كأداة تحوط من التضخم، الذي عادة يرتفع عند زيادة السيولة في الأسواق.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي