الرئيس المكسيكي: دعونا نؤجل هديا عيد الميلاد إلى وقت آخر

مكسيكو-وكالات
2020-12-05 | منذ 10 شهر

دعا الرئيس المكسيكي، أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، مواطنيه إلى إلغاء الاحتفالات وعدم تبادل الهدايا في عيد الميلاد.

وجاءت دعوة أوبرادور بهدف الحد من تفشي فيروس كورونا في إطار الترويج لموسم أعياد يغلب عليه التقشف والبساطة في واحدة من أكبر عواصم العالم مع بلوغ حالات الإصابة الجديدة مستويات مرتفعة جديدة.

وقال  أندريس مانويل لوبيز أوبرادور "دعونا نؤجل هدايا عيد الميلاد لوقت آخر"، وحث الناس على تقليص أو التخلي عن التجمعات العائلية المعتادة في عيد الميلاد والعام الجديد.

وأضاف أنه يتعين على المواطنين البقاء في المنازل ما لم يكن لديهم "أمر مهم" يستدعي الخروج فيما أعلن أن المستشفيات ستزيد سعة استقبال المرضى والمعدات وأطقم العاملين، لكنه أكد على عدم فرض أي إجراءات عزل عام إجبارية.

وسجلت المكسيك 12127 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا حتى الجمعة وهو عدد قياسي للإصابات في يوم واحد. وهذه أول مرة تسجل فيها المكسيك ما يربو على عشرة آلاف إصابة يومية على مدى ثلاثة أيام متعاقبة.

وقال الرئيس إن مقترحاته للحد من تفشي الفيروس مهمة لا سيما بالنسبة للسكان في العاصمة مكسيكو سيتي وهي منطقة مترامية الأطراف يقطنها ما يربو على 20 مليون نسمة ويثير التسوق المواكب لموسم الأعياد بها مخاوف بالفعل من زيادة حالات الإصابة.

وتجاوز إجمالي الإصابات بمرض كوفيد-19 في المكسيك 1.15 مليون حالة فيما بلغت حصيلة الوفيات 110 آلاف وهي رابع أعلى حصيلة على مستوى العالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي