ملتقى الحوار الليبي يبدأ التصويت على آليات الترشح والاختيار للمناصب العليا‎

طرابلس-وكالات:
2020-12-03

قال عضو مشارك في ملتقى الحوار السياسي الليبي، الخميس 3ديسمبر2020، إن أعضاء الملتقى بدأوا التصويت هاتفيا على مقترحات آليات الترشح والاختيار للمجلس الرئاسي ورئيس الوزراء.

وأضاف المصدر مفضلا عدم ذكر اسمه، أن “البعثة الأممية تواصلت اليوم (الخميس) مع أعضاء ملتقى الحوار (يضم 75 عضوا)، للتصويت على المقترحات عبر الهاتف ودعمه بنص مكتوب”.

وأوضح أنه “من المتوقع الانتهاء اليوم من عملية التصويت واختيار الآلية التي سيتم اعتمادها للترشح واختيار المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء”.

وفي السياق، قالت مشاركة أخرى بالحوار، للأناضول، مفضلة عدم نشر اسمها، إن “التصويت سيجري على 9 مقترحات من أصل 12، بعد سحب ثلاثة مقترحات من قبل المتقدمين بها”.

وأضافت أن “عملية التصويت ستتم عبر الاتصال الهاتفي لكل مشارك على حدة، ليختار أحد المقترحات، مع توقيعه على نص مكتوب يرسل له عبر البريد الإلكتروني”.

والأربعاء، انطلقت ثاني أيام الجولة الرابعة لملتقى الحوار السياسي الليبي، عبر اتصال مرئي، لمناقشة المقترحات المقدمة بشأن اختيار رئيس الحكومة والمجلس الرئاسي.

وقبل أسبوع، اختتمت ثالث جولات ملتقى الحوار السياسي الليبي، بعد يومين من اختتام الجولة الثانية، دون توافق في الجلستين اللتين عقدتا افتراضيا، حول بعض الأمور العالقة كآلية الترشح والاختيار.

ومنتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، اختتمت أعمال الجولة الأولى من الملتقى في تونس، والتي انعقدت بشكل مباشر، وأعلنت خلالها البعثة اتفاق أعضاء الملتقى على تحديد موعد إجراء انتخابات في ديسمبر/ كانون الأول 2021 في البلاد.

كما توافق المجتمعون آنذاك على تحديد صلاحيات المجلس الرئاسي والحكومة.

ومنذ سنوات، تعاني ليبيا انقساما في الأجسام التشريعية والتنفيذية، ما نتج عنه نزاع مسلح في البلاد، أودى بحياة مدنيين، بجانب دمار مادي هائل.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي