أغلقها المحتجون.. "الحكومة التونسية" تقرر فتح الطرقات وإعادة تشغيل مواقع الإنتاج

تونس-وكالات:
2020-12-02

قررت الحكومة التونسية، الأربعاء 2ديسمبر2020، التحرك لفتح الطرقات وإعادة تشغيل مواقع إنتاج أغلقتها احتجاجات اجتماعية في البلاد منذ نحو أسبوعين.

جاء ذلك بأمر من رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، بضرورة التحرك الفوري للتدخل لفتح الطرقات وإدارة تشغيل مواقع الانتاج، بعد اجتماعه مع وزراء الداخلية والدفاع والعدل.

وشدد المشيشي على "ضرورة التحرك الفوري لبسط سلطة القانون والتدخل بالتنسيق مع النيابة العمومية".

وتشهد تونس موجة احتجاجات واسعة بأغلب المحافظات، أدت لتعطيل مواقع إنتاج الغاز والفسفات والبترول، ما أدى إلى أزمة حادة في التزود بأنابيب غاز الطبخ في مناطق عدة.

وكانت الحكومة قد توصلت إلى اتفاق مع محتجين قبل أسبوعين، لإنهاء أزمة "ألكامور"، ما أدى لإعادة مرافق النفط بمحافظة تطاوين جنوب البلاد، وإعادة تشغيل منشآت النفط وتوفير فرص العمل لأبناء المنطقة، ولكن ذلك أدى لاحتقان بمناطق أخرى بتونس واحتجاجات تطالب بتوفير وظائف للعاطلين عن العمل وتحسين الوضع الاقتصادي بالبلاد.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي