سنغافورية تنجب طفلا يحمل أجساما مضادة لكورونا

متابعات/الأمة برس
2020-11-30 | منذ 3 شهر

أنجبت امرأة سنغافورية أصيبت بفيروس كورونا المستجد خلال فترة الحمل، طفلا تبين أنه يحمل أجساما مضادة لمرض "كوفيد – 19".

ووفقا لصحيفة "ستريتس تايمز" المحلية، تم تشخيص إصابة سيلين نغ تشين، البالغة من العمر 31 عامًا، بفيروس كورونا المستجد، عندما كانت حاملاً في الأسبوع العاشر في آذار الماضي.

وبحسب الصحيفة، اكتشفت سيلين إصابتها بفيروس كورونا المستجد بعد عودتها من رحلة إلى أوروبا في الربيع الماضي. وفي تشرين الثاني، أنجبت سيلين طفلا أظهرت التحاليل وجود أجسامًا مضادة لمرض كوفيد – .19

وقالت المرأة : "إنه أمر مثير للاهتمام للغاية. فالطبيب قال لي إن الأجسام المضادة لكوفيد 19 التي كانت مودجودة لدي قد اختفت، لكن طفلي يحمل هذه الأجسام. وبرأي الاطباء أن الأجسام المضادة قد انتقلت إلى الجنين أثناء الحمل".

ومن جانبها أوضحت كبيرة المتخصصين في الأمراض المعدية بوزارة الصحة الروسية، آنا سيماكوفا، أن انتقال عدوى فيروس كورونا  من الأم إلى الطفل لم يتم إثباته بعد.

وفي المقابل، تنتقل الأجسام المضادة من الأم إلى طفلها وتبقى لمدة تصل إلى عام كامل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي