الحكومة السودانية تنعي الصادق المهدي وتعلن الحداد 3 أيام على وفاته

2020-11-26 | منذ 11 شهر

رئيس الوزراء الأسبق الصادق المهدي

أعلنت الحكومة السودانية، الخميس 26نوفمبر2020، الحداد لمدة 3 أيام في البلاد على وفاة رئيس الوزراء الأسبق الصادق المهدي، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

ومودعا قياديا مهما في بلاده، قال رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك في بيان: "إن مجلس الوزراء الانتقالي أعلن حالة الحداد العام لمدة ثلاثة أيام ابتداء من اليوم الخميس 26 نوفمبر 2020".

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه على تويتر، ناعياً الصادق: أنعى وبمزيد من الحزن والأسى للشعب السوداني السيد الإمام الصادق المهدي، آخر رئيس وزراء منتخب في السودان، والذي كان أحد أهم رجالات الفكر والسياسة والأدب والحكمة في بلادنا".

إلى ذلك، قال: "كان الإمام الصادق المهدي دالةً للديمقراطية، ونموذجاً للقيادة الراشدة، وصفحةً من الحلم والاطمئنان في زمان نُحت فيه السخط وتوالت الخيبات على صدر كتاب التاريخ. برحيل الإمام، انطفأ قنديلٌ من الوعي يستغرق إشعاله آلاف السنين من عمر الشعوب".

يذكر أن حزب الأمة كان أعلن في وقت سابق اليوم، وفاة المهدي، آخر رئيس وزراء منتخب ديمقراطيا في السودان، والذي أطيح به في انقلاب عسكري عام 1989 أوصل عمر البشير إلى السلطة، متأثرا بفيروس كورونا.

كما أضاف أن المهدي سيدفن صباح الجمعة في مدينة أم درمان في السودان.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي