في ختام زيارة وفد مجلس النواب الليبي

موسكو : مستعدون للمساهمة في تطبيع الوضع بليبيا

2020-11-26 | منذ 3 شهر

أكد مجلس الدوما الروسي في ختام زيارة وفد مجلس النواب الليبي برئاسة عقيلة صالح إلى موسكو، استعداده للمساهمة في تطبيع الأوضاع في ليبيا في مرحلة ما بعد النزاع.

وجاء في بيان لرئيس لجنة الشؤون الدولية لمجلس الدوما ليونيد سلوتسكي أمس  الأربعاء 25 نوفمبر 2020م ، أن البرلمانيين الروس بحثوا مع الوفد الليبي "قضايا التسوية الليبية وآفاق التعاون بين البرلمانين في البلدين".

وأضاف البيان: "عبرنا عن تقديرنا لجهود السيد عقيلة صالح في تسوية الأزمة الليبية عن طريق التقريب بين مواقف الطرفين المتنازعين، وأكدنا بشكل خاص على ضرورة وقف إراقة الدماء في ليبيا بشكل كامل وعدم وجود بديل عن الحوار السياسي".

موضوع يهمك : السجن 13 عاما لروسي بتهمة الخيانة العظمى

وقال سلوتسكي: "ندعم برلمان ليبيا المنتخب، ومستعدون لتقديم المساعدة في تطبيع الوضع في ليبيا ما بعد النزاع، بما في ذلك في محاربة وباء كوفيد-19".

وشدد مجلس الدوما الروسي على تمسكه بمقررات مؤتمر برلين الدولي حول ليبيا وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2510.

وأشار البيان إلى أن البرلمانيين الروس والليبيين عبروا عن "اهتمامهم باستئناف التعاون الثنائي الواسع".

وحضر اللقاء مع الوفد البرلماني الليبي عن الجانب الروسي النائب الأول لرئيس مجلس الدوما ألكسندر جوكوف ورئيس لجنة الشؤون الدولية ليونيد سلوتسكي ورئيس لجنة شؤون الدفاع فلاديمير شامانوف.ش



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي