انطلاق عروض "منصة بيروت للرقص المعاصر".. الأربعاء

2020-11-23 | منذ 2 شهر

من عرض الفرقة السويسرية "ألياس"

تنطلق عروض "منصة بيروت الدولية للرقص المعاصر" التي تقام كلّ عام تحت اسم "مهرجان بيروت الدولي للرقص المعاصر"، بتنظيم الراقصين اللبنانيين ميا حبيس وعمر راجح ما بين 25 من الشهر الجاري وحتى الأول من كانون الأول/ ديسمبر.

ولأوّل مرة لن يتمّ تنظيم التظاهرة في بيروت، حيث تقام من مدينة ليون الفرنسية، ويبثّ المهرجان مباشرة من ستّ مدن مختلفة هي جنيف، وطهران، ومدريد، وتولوز، وبرلين، وبيروت.

يتضمّن البرنامج سلسلة من العروض والمحادثات والمقابلات التي تتساءل عن الجسد في لحظات الأزمات والكوارث، والتشكيك في المستقبل، ونقاط الضعف، والمرونة، أو التمرد، بمشاركة فرق وفنانين من لبنان وهولندا وإيران وسويسرا وإسبانيا وألمانيا.

البث سيكون عبر منصة Citerne.live، وهي عبارة عن مساحة أداء رقمية متعدّدة التخصّصات تهدف إلى استكشاف وسط فني جديد، وإعادة التفكير في مشهد الفنون المسرحية، والانخراط في بناء استراتيجية طويلة الأجل لتطويرها وإنتاجيتها، إلى مناقشة حول المستقبل وسياسة صنع الأداء وأشكال العروض.

علاوة على ذلك، تهدف المنصّة إلى استضافة المبدعين والفنانين والكتاب والفنانين البصريين والباحثين الذين يشاركون في صياغة خطاب نقدي ضد الهيمنة وعدم المساواة.

من المشاركين الفنان اللبناني طلال خوري، في عرض بعنوان "المتوسطي"، كذلك تشارك فرقة "ألياس" السويسرية بعرض "عادي"، منذ تأسيسها، أنتجت الفرقة أكثر من خمسة وعشرين عرضًا موضوعها الحياة اليومية والمظاهر وكشف العادات، والتشكيك في القناعات، والبحث عن وجهات نظر خفية أو غير مستكشفة أو غير عادية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي