كلبة بترت قائمتاها الأماميتان تسافر من الهند إلى بريطانيا

2020-11-19 | منذ 2 أسبوع

وصفت بالمناضلة

وجدت كلبة صغيرة شاردة ملجأ لها في بريطانيا بعدما صدمها قطار، وهزت عملية إسعافها من إصاباتها البالغة مشاعر رواد منصات التواصل في الهند.

وقد بترت القائمتان الأماميتان للكلبة البالغة 3 سنوات، وأمضت عاما تقريبا تتدرب خلاله على التنقل بواسطة طرفين اصطناعيين، وفق ما كشف لوكالة الصحافة الفرنسية رافي دوبي، رئيس جمعية "بيبول فور أنيمالز إنديا" (بي إف إيه) People for Animals India.

وعثر على الكلبة التي أطلق عليها مسعفوها اسم "روكي" وهي "مضرجة بالدم" على سكة حديد في فريد آباد (ولاية هريانا الشمالية) في أكتوبر/تشرين الأول 2019. وأخذت إلى ملجأ تديره "بي إف إيه" التي نقلتها بدورها إلى عيادة للطب البيطري.

وقال الطبيب البيطري ماهيش فرما في تسجيل نشره عناصر الإسعاف "كان من شبه المستحيل إنقاذ كلب أصيب بإصابات خطرة لهذه الدرجة. وقد خسرت روكي الكثير من الدم".

وتطلب الأمر نقل دم لها وبتر قائمتيها الأماميتين "لتنجو روكي. وهي مناضلة"، بحسب دوبي.

ونشرت الجمعية تسجيلا يظهر الكلبة تتدرب على التنقل مستعينة بفكها في يناير/كانون الثاني سرعان ما لقي انتشارا واسعا على الإنترنت.

ولفتت الكلبة انتباه الجمعية البريطانية "وايلد آت هارت فاوندايشن" Wild At Heart Foundation المتخصصة في إنقاذ الكلاب الشاردة في العالم.

وراحت الجمعية تبحث عن مأوى لروكي، وعرض هندي يعيش في لندن تمويل طرفين اصطناعيين لها.

وخطت روكي خطواتها الأولى بقائمتيها الاصطناعيتين في يوليو/تموز، وسافرت الأربعاء في طائرة أقلعت من نيودلهي باتجاه لندن.

وقال دوبي إن "روكي كلبة جد شجاعة وهي أظهرت مثابرة وقوة وعزيمة لا مثيل لها".

ويقدر عدد الكلاب الشاردة في الهند بنحو 30 مليونا.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي