" بشكل يليق بالمناسبة"...

بوتين يعد بإحياء الذكرى الـ 1100 لدخول الإسلام مناطق فولغا الروسية

2020-11-04 | منذ 4 شهر

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

وعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، المسلمين بالاحتفال سنة 2022، بمناسبة مرور 1100 سنة على دخول سكان فولغا بولغاري الروسية، الإسلام، بشكل يليق بالمناسبة.

بوتين، وفي لقاء مع الزعماء الدينيين، بعد اقتراح من رئيس مجلس الإفتاء الروسي رافيل عين الدين، بإجراء احتفال على مستوى الدولة بمناسبة الذكرى 1100 لدخول الإسلام إلى فولغا البولغارية الواقعة بمنطقة الفولغا الروسية، قال:"بدون أدنى شك، سوف نتفاعل مع كل هذه المناسبات القادمة، ولا يزال هناك متسع من الوقت.

سنستعد بشكل مناسب، سنناقش معكم ما يجب القيام به بالضبط، وفي أي إطار زمني يجب القيام به، ما هي الأنشطة التي يجب القيام بها، وما هي المناسبات التي يجب إجراؤها، وسنفعل ذلك بشكل لائق، حيث لدينا المعرفة بفعل ذلك وعلى مستوى الدولة الجيد".

وأشار الرئيس الروسي، إلى أن الأهمية الخاصة لهذا التاريخ هو أن: "الإسلام ترسخ في منطقة الفولغا (الروسية) من خلال الاختيار الحُر للشعوب ومن هناك انتشر بطريقة سلمية بحتة".

وتطرق بوتين وفقا لـوكالة "سبوتنيك" إلى موضوع الأعراق في يوم الوحدة الوطنية في روسيا، قائلا: "إن أصعب المسائل وأكثرها حساسية  للعلاقات بين الأعراق والأديان، تصبح أحياناً وللأسف، موضوع مضاربات ألعاب جيوسياسية عديمة الضمير. ويحاول المتطرفون والراديكاليون التشويش عليها، والتحريض على الكراهية والعداء المتبادلين".

وأشار إلى أن كل شعوب روسيا: "مرت معا بالصعوبات والأفراح، وحققت انتصارات هائلة وعاشت أصعب المحن، وأثبتت تاريخياً اختيارها للعيش في سلام وانسجام مع بعضها البعض".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي