دراسة: السعودية على مفترق طرق بسبب الحرارة العالية

2020-10-31

مناطق في السعودية مهددة بأن تصبح غير قابلة للسكن بسبب شدة الحرارة في المستقبلتشير دراسات علمية إلى أن ارتفاع درجات الحرارة ومعدلات التبخر في السعودية، ستؤدي على الأرجح إلى استنفاذ الموارد المائية الضرورية لتلبية احتياجات الدولة.

وقال تقرير لموقع "Phy.org" العلمي، إن السعودية تقف في مفترق طرق بسبب درجة الحرارة العالية، التي تهدد تلبية الاحتياجات الزراعية، والصناعية، والاقتصادية، بل والبنية التحتية وحياة البشر.

وأضاف التقرير أن مزيج الحرارة المتزايدة ومستويات الرطوبة، قد يؤديان في نهاية الأمر إلى أن يجعلان السعودية غير قابلة للسكن.

وأوضح التقرير أن السعودية تحتاج إلى تصميم خطط قابلة للتنفيذ من أجل التكيف الإقليمي والمحلي مع متغيرات الطقس والظواهر الجوية الشديدة.

التقرير اعتمد على دراسة أجراها فريق من الباحثين من معهد ماساتشوستس الأميركي للتكنولوجيا، ومركز مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتكنولوجيا، توصلا فيها إلى توقعات بشأن طقس المملكة في منتصف القرن الـ 21، بين عامي 2041 و2050.

موضوع يهمك : تقرير يكشف المسؤول عن "التدهور العالمي للحياة على الأرض"

وقد غطت الدراسة السعودية بأكملها، وركزت حصريا على الطقس بين شهر أغسطس ونوفمبر، حيث يتميز الطقس في هذه الشهور بشدة الحرارة والجفاف داخل السعودية.

وبحسب النماذج التي استخدمها الباحثون في الدراسة، فإنهم يتوقعون زيادة درجات الحرارة بحلول منتصف القرن في جميع أنحاء المملكة، بما في ذلك الخمسة مواقع الرئيسية داخل السعودية: الرياض، مكة، المدينة، تبوك، وجدة، بين أغسطس ونوفمبر.

وأضافت الدراسة أن درجة الحرارة والرطوبة ستشهد ارتفاعا في شهر أغسطس، والتي من شأنها تهديد قابلية السكن في جدة بشكل خاص.

وأوضحت الدراسة التي نشرت في دورية "أتموسفير" أنه سيكون هناك زيادة في شدة هطول الأمطار في أغسطس بحلول منتصف القرن، لا سيما على طول الساحل الغربي الجبلي للبلاد، مما يشير إلى إمكانية تجميع المياه.

كما أظهرت التوقعات انخفاضا كبيرا في معدلات هطول الأمطار في مساحة كبيرة من الصحراء تمتد من الجزء الجنوبي من البلاد المعروف باسم الربع الخالي.

جدير بالذكر، أن دولا عربية تشهد درجات حرارة مرتفعة مقارنة بمناطق كثيرة حول العالم، وكثيرا ما تحتل مدن في العراق والكويت مراكز متقدمة في أعلى درجات الحرارة حول العالم.

أما بالنسبة لدرجة الحرارة الأعلى في العالم، فقد سجلت منطقة "ديث فالي" أو وادي الموت في الولايات المتحدة، أعلى درجات الحرارة في العالم منذ 2017. ويقع هذا الوادي في كاليفورنيا ويمتد إلى داخل ولاية نيفادا، ويبلغ طوله أكثر من 200 كلم، وعرضه يتراوح بين 10 إلى 20 كلم.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي