الرئاسة الجزائرية: الوضع الصحي لتبون مطمئن ولا يدعو للقلق

2020-10-29

 

أفاد بيان للرئاسة الجزائرية  الخميس 29 اكتوبر 2020م  بأن الوضع الصحي للرئيس عبد المجيد تبون "مطمئن ولا يدعو للقلق".

وجاء في البيان أنه "بعد خضوع رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون لفحوصات طبية معمقة في أحد أكبر المستشفيات الألمانية المتخصصة، يؤكد الفريق الطبي تفاؤله بنتائج الفحوصات".

وأضاف أن تبون "باشر تلقي العلاج المناسب وحالته الصحية مستقرة ولا تدعو للقلق".

موضوع يهمك : وزير الطاقة: الجزائر استنفدت 50 بالمائة من احتياطها من النفط والغاز

وأشار البيان إلى أن الرئيس الجزائري تلقى "برقيات اطمئنان وتمنيات بالشفاء العاجل من قبل المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، ورئيس دولة فلسطين محمود عباس".

وكان التلفزيون الجزائري أفاد أمس الأربعاء بنقل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إلى ألمانيا لإجراء فحوصات طبية، بعد يوم من إعلان نقله إلى المستشفى.

يذكر أن تبون قرر في 24 الجاري دخول الحجر الصحي، بعد ظهور أعراض الإصابة بفيروس كورونا لدى العديد من كبار المسؤولين في البلاد.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي