قطر تبني مدينتين للعمال والعائلات بـ1.4 مليار دولار

2020-10-27 | منذ 11 شهر

أعلنت مجموعة "بروة" العقارية انطلاق الأعمال الإنشائية لمشروعين جديدين في مدينة الوكرة جنوبي البلاد، هما مدينة سكنية للعائلات تحمل اسم "مدينتنا"، ومدينة سكنية للعمال "براحة الجنوب".

وتتجاوز قيمة العقد 5.1 مليارات ريال (1.4 مليار دولار)، ومن المقرر انتهاء أعمال المشروعين في مايو/أيار 2022

ووفقا لما أعلنته المجمعة العقارية، فإن مشروع "مدينتنا" تتجاوز مساحته مليون متر مربع، ويتألف من مجمّعات سكنية بتصاميم مستوحاة من نمط العمارة القطرية التقليدية تقدم مجموعة من المباني الطابقية مزودة بتكنولوجيا المدن الذكية.

وتضم المدينة 6780 شقة سكنية، تستوعب نحو 27 ألف شخص، وتتمتع "مدينتنا" بموقع استراتيجي في بلدية الوكرة بمنطقة "أم بشر" على الطريق الدائري السابع المؤدي إلى مطار حمد الدولي، والمناطق الجنوبية والمنطقة الصناعية والطرق السريعة عبر طريق المجد ومحور صباح الأحمد

أما مشروع "براحة الجنوب" فهو مدينة سكنية متكاملة الخدمات لفئة العمالة وفق مواصفات عالمية، وتتجاوز مساحته 773 ألف متر مربع، بتصميم مستوحى من البيوت العربية ذات الأفنية

موضوع يهمك : مباحثات قطرية أمريكية حول مكافحة الإرهاب وغسل الأموال

يبلغ عدد البيوت في المشروع 1404 وحدات بارتفاع  3 طوابق سيتم تزويدها بتكنولوجيا المدن الذكية، وتضم 16848 غرفة، تتسع لأربعة أشخاص.

ومن المقرر أن تصل الطاقة الاستيعابية للمدينة العمالية إلى نحو 67360 عاملًا.

ويتميز المشروع بموقعه قرب سوق الوكرة المركزي على طريق مسيعيد ليجعله على مقربة من المشاريع التنموية المهمة، والمرافق الخدمية المستدامة مثل منطقة الوكرة اللوجستية، ومنطقة أم الحول الحرة، وميناء حمد، ومطار حمد الدولي، إلى جانب قربه من المرافق الرياضية والخدمية في بلدية الوكرة كالمشافي والملاعب.

وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة بروة العقارية بالإنابة، "عبدالله بن جبارة الرميحي"، خلال حفل الإطلاق مساء الأحد، إلى أن المدن السكنية الحديثة التي تطورها "بروة" ستقدم الحلول والخدمات والمرافق التي تضمن تمتع فئات المجتمع ببيئات سكنية مستدامة وفق أرقى المواصفات والمقاييس.

وأضاف أن كافة مشاريع "بروة" المتعلقة بسكن العمّال تسعى لأن تكون قطر واحدة من أكثر الدول نموذجية في المنطقة من حيث الاعتناء بظروف سكن الفئة العاملة، بالإضافة إلى تلبية احتياجات السوق المحلية لمثل هذه المشاريع لدعم استعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي