متحدث الحكومة اليمنية: تقدم ملموس في لتشكيل الحكومة الجديدة

2020-10-26 | منذ 4 أسبوع

المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي

قال المتحدث باسم الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، راجح بادي إن مشاورات تشكيل الحكومة تسير بشكل جيد، وهناك تقدماً ملموساً فيما يتعلق بتوزيع الحقائب الوزارية والحصص بين المكونات والأحزاب السياسية.

وأضاف بادي، في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، نشرته اليوم الإثنين، أن المشاورات تسير بشكل جيد باتجاه التفاهمات بين مختلف المكونات المشاركة.

وأشار إلى أن "الأمور تسير نحو التفاهمات فيما يتعلق بتوزيع الحقائب الوزارية بين الشمال والجنوب وفقاً لآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، وأيضاً توزيع الحصص بين المكونات والأحزاب السياسية".

وأكد المتحدث الحكومي، أن "النقاش مستمر والجميع حريص على التنفيذ، والكل يدرك خطورة الوضع الاقتصادي والعسكري في البلاد، وهذه الروح السائدة بين المكونات السياسية أدت إلى تحقيق هذا التقدم الملموس في عملية توزيع الحقائب والحصص خلال الأيام الماضية".

وقال إن "العقبات التي كان يتوقعها البعض كبيرة لم تكن بتلك الصعوبة"، دون مزيد من التوضيح.

وثمن بادي، "دعم السعودية للمشاورات والعمل على تسهيل الكثير من الصعوبات".

ويوم الأحد أكد مصدر مطلع على المشاورات لوكالة "ديبريفر" للأنباء، أن الأمور تسير بشكل جيد، بالرغم من بعض المطبات التي يتطلع الجميع لتجاوزها سريعاً.

وقال إن "الانفراجة في حلحلة هذا الملف تمهيداً لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض المتعثر منذ عدة أشهر، جاءت إثر التفاهمات الأخيرة التي تضمنت الاتفاق على استكمال ترتيبات التشكيل الحكومي، وتوزيع الحقائب الوزارية".

وأوضح المصدر أن تلك التفاهمات تضمنت استكمال الترتيبات بشكل نظري فقط، في حين سيتم تأجيل الإشهار الرسمي للحكومة الجديدة بموجب مرسوم رئاسي سيصدره الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي فور الانتهاء من تنفيذ الشق الأمني والعسكري لاتفاق الرياض، وأهمها انسحاب الوحدات العسكرية من العاصمة المؤقتة وبقية المدن الرئيسية جنوبي البلاد.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي