الفنان المغربي أحمد العمراني يتحدى كورونا بلوحات "حميمية"

2020-10-26 | منذ 1 شهر

أعمال تشبه الولادة الجديدة للإنسان

طنجة (المغرب) – يقترح معرض الفنان التشكيلي المغربي أحمد العمراني الموسوم بـ”حميمية”، الذي سيتواصل في رواق “كينت” بطنجة إلى غاية 20 ديسمبر، حوالي 30 لوحة تشكيلية أبدعتها أنامل الفنان منذ سنة 1967 إلى اليوم، استعملت فيها تقنيات مختلفة من الرسم على الورق والخشب بأحجام مختلفة، وتعكس جوانب متباينة من روح التشكيلي المفعمة بالفن والحرية والمشاعر.

وأوضح العمراني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أنها لوحات تشكيلية تجريدية اختير لها موضوع “زوج”، وأبدعت باستعمال تقنية الطباعة الرقمية على الورق الياباني.

ويرى الفنان أن “الزوج/ الثنائي” يرمز إلى العلاقات الاجتماعية كما يسلط الضوء على الحساسيات الإنسانية التي تتجلى في أحيان كثيرة على شكل مشاعر الحب والتقاسم.

وقال العمراني إنني “في لوحاتي أمزج بين الرسم واللصق من خلال تركيب أوراق رفيعة السمك بعضها فوق بعضها ومزجها بالألوان”.

وأضاف في تقديمه للمعرض أنه اعتمد في لوحاته على الألوان الزيتية وأخرى طباعية ما يقدم تنوعا للمتلقي، حيث أكد الفنان أن المعرض يمثل فرصة هامة بالنسبة إليه للتواجد في طنجة المدينة التي يحبها، معتبرا أن المعرض نجاح كبير بالنسبة إلى مسيرته الفنية.

وشدد على أننا نعيش في فترة صعبة للغاية اليوم، في إشارة إلى انتشار فايروس كورونا المستجد، معتبرا أن الإنسان إذا لم يتشبع من الروحيات والفنون سيأكله المرض، ويثقله بالسلبيات، معتبرا أن المعارض والموسيقى والشعر هي التي ستساعدنا على استعادة الحياة الطبيعية من جديد.

 أنماط متنوعة من التعبير التشكيلي



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي