أسير مضرب عن الطعام منذ 90 يوماً.. ممثل أممي يدعو الاحتلال للإفراج عنه

2020-10-24 | منذ 4 أسبوع

الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس

طالب ممثل الأمم المتحدة بالأراضي الفلسطينية المحتلة، مايكل لينك، الاحتلال الإسرائيلي بالإفراج الفوري عن الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس، المضرب عن الطعام منذ 90 يوما احتجاجا على مواصلة اعتقاله الإداري.

جاء ذلك في رسالة جوابية من المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة للنائب العربي في الكنيست الإسرائيلي، يوسف جبارين، اطلعت "عربي21" على نسخة منها.

ووفقا للرسالة، فإن لينك طالب "إسرائيل" بإطلاق سراح الأخرس بشكل فوري وإلغاء كافة الاعتقالات الإدارية ضد الفلسطينيين.

وأكد لينك في رسالته على أن "الاعتقالات الإدارية بحق الفلسطينيين تشكّل خرقا واضحا لمعاهدة جنيف الرابعة، وعلى إسرائيل الالتزام بهذه المعاهدة وإلغاء سياسات الاعتقالات الإدارية".

ويبلغ عدد الفلسطينيين المعتقلين إداريا في سجون الاحتلال أكثر من 350 معتقلا.

يشار إلى أن الأسير الأخرس (49 عاما) من محافظة جنين بالضفة الغربية المحتلة، ويواصل إضرابه عن الطعام لليوم الـ90 على التوالي، ويحتجزه الاحتلال في مستشفى "كابلان" الإسرائيلي، وسط ظروف صحية غاية في الخطورة.

وفي 27 تموز/يوليو الماضي، اعتقل الاحتلال الإسرائيلي الأسير الأخرس، وحوله إلى الاعتقال الإداري، ما دفعه إلى إعلان الإضراب عن الطعام.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي