تطور ساعات العميل الأكثر أناقة في العالم جيمس بوند

2020-10-22 | منذ 1 شهر

 

يوجد عدد محدود للغاية من الشخصيات الخيالية التي تحظى بشهرة وشعبية أكثر من جميس بوند. استوحى ضابط الاستخبارات البريطاني إيان فليمنج شخصية العميل 007 من الأحداث الحقيقية التي عاشها بالفعل، ولكنه أضاف إليها لمحة من الأناقة والذوق الرفيع في اختيار الملابس والإكسسوارات، وقدم الشخصية الشهيرة سبعة ممثلين في 26 فيلماً 

ارتدى جيمس بوند أرقى البدلات، وقاد أسرع السيارات، كما أنه يعتبر أيقونة بالنسبة لعشاق الساعات، فقد ارتدى العميل البريطاني تشكيلة من ساعات اليد الأكثر إثارة للإعجاب في العالم، وفي ما يلي نستعرض كيف تغيرت أو تطورت ساعات اليد التي ارتداها جيمس بوند على مر السنين، ونلقي نظرة على أجملها وأسوأها

في عصر شون كونري (1962-1974) 

الماركة التجارية الوحيدة التي ذكرها إيان فليمنج في رواياته كانت الروليكس، وقرر ألبرت آر. "كوبي" بروكلي في أثناء إنتاج الأفلام الأولى لجيمس بوند، اختيار ماركة الساعات السويسرية الشهيرة لتصبح العلامة المميزة لبوند، وارتداها بالفعل شون كونري في أثناء تصويره للأفلام.

وجرى تصميم الساعات بأسلوب فريد من نوعه؛ ما منحها شخصية فريدة وجعلها مميزة عن غيرها من ساعات اليد الأخرى، ارتدى بوند هذه الساعة طوال فيلم Dr. No الذي عُرض عام 1962، وبدت جيدة للغاية في أثناء جلوسه على طاولة البوكر أو في أثناء وجوده على الشاطئ.

وكذلك ارتدى بوند الساعة الروليكس مع الأستيك الجلد البني؛ ما منحه المزيد من الأناقة، وفي فيلم Goldfinger ارتدى بوند ساعة شديدة التميز والأناقة لا تزال تثير إعجاب عشاق الساعات

الذين يشاهدون الأفلام حتى الآن. 

رغم أن جيمس بوند ارتدى ساعات روليكس في أفلام Live and Let Die وThe Man with the Golden Gun؛ فإن روجر مور ارتدى ساعات سايكو خلال تجسيده لشخصية الجاسوس الموقر، وهي الخطوة التي سخر منها بعض الأصليين، ولكن الفكرة من وراء استخدام هذه الساعات كانت مثيرة للاهتمام بشكل لا يُصدق، خاصة أن هذه الفترة شهدت استخدام الساعات بوصفها أدوات في أفلام بوند، فكان يعتمد عليها للقيام ببعض المهام مثل تفجير القنابل أو التحكم في بعض الأجهزة من بعد.

مرحلة بيرس بروسنان ووصول الأوميغا (1994-2002)

 

أعاد بيرس بروسنان الساعات الكلاسيكية ذات الجودة العالية والمكانة القديمة مرة أخرى إلى عالم جيمس بوند بعد ارتدائه لساعات أوميغا، ابتعد بروسنان عن الكوارتز وارتدى الأوميغا التي حولت العميل السري إلى جاسوس بثلاث أيدٍ، خاصة أنها تطلعه على الوقت، بالإضافة إلى مجموعة من الأدوات الأخرى التي استخدمها بروسنان خلال خلال الفترة التي جسد فيها الشخصية.

دانيال كريج والحفاظ على الأوميجا (2006-2020)

رغم أن الشخصيات التقليدية تشدد على أن فيلمنج أراد أن يرتدي بوند رولكس؛ فإن عدداً كبيراً من عشاق السلسلة والعمل السري يرون أنه من الأفضل أن يرتدي ساعة أوميجا. ارتدى جيمس بوند ساعات أوميغا منذ ظهوره في فيلم Goldeneye عام 1995 وبقى الأمر كذلك مع الممثل البريطاني دانيال كريج.

الساعة الأوميغا أنيقة وراقية، كما أنها علامة تجارية معروف عنها جودتها وجديرة بالثقة، ولأن بوند رجل يتنقل باستمرار ولا تخلو حياته من الإثارة والأحداث المشوقة؛ فبالتأكيد سيكون في حاجة إلى ساعات متنية، وفي الوقت نفسه من الضروري أن تكون ذات تصميم أنيق ومميز.

ارتدى كريج ساعات جيمس بوند في العديد من الأفلام منها: Casino Royale ،Quantum of Solace ،Skyfall، وفضل دانيال كريج الحفاظ على بساطة الأمور حتى تصوير فيلم Spectre  بعدما أعطته Q Branch ساعتها كي يرتديها، التي استُعملت كذلك بوصفها أداة للتفجير، والتي استخدمها للهروب من كريستوفر والتز في ذروة الأحداث.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي