رئيس أركان الجيش الجزائري يدعو للمشاركة بقوة في الاستفتاء على الدستور

2020-10-17 | منذ 1 أسبوع

رئيس أركان الجيش الشعبي الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة

دعا رئيس أركان الجيش الشعبي الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، الشعب إلى التوجه للجان الاقتراع للمشاركة في الاستفتاء على مشروع الدستور المرتقب في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل لـ "رسم معالم الجزائر الجديدة".

وقال الفريق شنقريحة، خلال زيارة عمل قام بها، السبت 17أكتوبر2020، إلى الناحية العسكرية الأولى بالبليدة، إن الشعب الجزائري "سيسطر ملحمة عظيمة خلال استفتاء الدستور المقرر في الفاتح من نوفمبر المقبل".

وتابع "هذه الملحمة ستكون لبنة للشعب الجزائري لإعلاء شأنه بين الأمم من خلال مشاركته القوية في الاستفتاء الدستوري الحاسم".

وأضاف "شباب الجزائر سيكون على موعد مع القدر ليصنع تاريخ بلاده بنفسه ويرسم معالم الجزائر الجديدة"، مؤكدا أن شباب الجزائر إلى جانب إخوانه في الجيش الوطني يقفون سدا منيعا في وجه المتآمرين الذين لن يفلحوا أبدا في تدنيس بلاد الشهداء".

وتتواصل في الجزائر الحملة الانتخابية للاستفتاء على الدستور، التي ستنتهي يوم 28 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، قبل انطلاق الاستفتاء على الدستور في الأول من نوفمبر المقبل.

كان البرلمان الجزائري بغرفتيه (مجلس الأمة، والمجلس الشعبي الوطني)، وبإجماع الحضور على مشروع تعديل الدستور، فيما شهدت جلسات التصويت في المجلس الشعبي الوطني، مقاطعة الأحزاب المعارضة.

وأقر التعديل الدستوري الجديد بعض التعديلات العديدة المقترحة من طرف اللجنة المكلفة بكتابته، وكذا الأحزاب والجمعيات التي شاركت في النقاش؛ وضع ترسيم اللغة الأمازيغية كمادة صماء غير قابلة للتعديل، كما تم ذكر الحراك الشعبي الذي عرفته البلاد العام الماضي في ديباجة الدستور، كما سينص الدستور المعدل في حال اجتيازه الاستفتاء الشعبي على إمكانية إرسال وحدات من الجيش الجزائري خارج الحدود.

ووقع الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، بوقت سابق، مرسوما لدعوة الناخبين للاستفتاء على مشروع تعديل الدستور مطلع نوفمبر القادم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي