الفئة العمرية المسنين.. من هم؟

2020-10-03 | منذ 6 شهر

قامت دول العالم بالاتفاق على أن المسن هو الشخص البالغ من العمر 65 عاما كما أنه توجد بعض المفاهيم الخاصة بكل بلد التي ترتبط بكبير السن وتوجد عوامل كثيرة ترتبط بكبير السن وعمره فتعتبر أهممية احترام المسنين كبيرة جدا في العالم نظرا للعمر والكثير من الأمور الأخرى.

تعريف المسن

المسن هو الشخص البالغ من العمر 65 عاما حيث أنه تم الاتفاق على ذلك من خلال الكثير من الدول في العالم حيث أنه في بعض الدول يكون هذا هو السن المرتبط بالتقاعد عن العمل ولكن لا يوجد تلك الأمور في الأمم المتحدة حيث أن السن المتعارف عليه للتقاعد في الولايات المتحدة مثل بعض الدول هو 60 عامل كحد أقصى فذلك هو كبير السن.

لا ترتبط الشيخوخة بالسن في الكثير من الأحوال حيث أن البعض يستخدم التقويم العمري لمعرفة متى تبدا الشيخوخة للشخص ولكن ذلك ليس صحيحا في الكثير من الأحوال فهي ليست قاعدة عامة.

تعتبر بريطانيا أن الشيخوخة هي ما بعد سن الخمسين ولكن أنظمة التقاعد تعتبر التقاعد يبدأ من سن 60 حتى 65 عاما أما عن أفريقيا فيكون الكبير في السن هو من تجاوز سن ال50 أو 55 عاما حيث أن الكبار في السن في أفريقيا يكونون قد ناهزوا سن 50 عاما.

يكون الشخص في ذلك العمر مؤهلا لكي يحصل على المعاش القانوني الخاص به ولكن في بعض البلدان قد يكون السن غير قابل للتحديد أو أن تواريخ الميلاد ليست معروفة للكثير من الأفراد خصوصا في معظم بلاد قارة أفريقيا فيصعب تحديد كبار السن.

احتياجات المسنين

يحتاج المسن إلى الأمور التالية فهذه من أسس رعاية المسنين في الإسلام:

أسلوب نشط ومنتج للحياة

تعتبر هذه الفكرة رائعة لكي يحصل كبير السن على حياة أفضل حيث أنه يجب الاهتمام بالنشاط البدني للمسن وبالصحة العامة ويعتبر هذا من الأمور الأساسية التي كما أن هؤلاء الأشخاص هم من يحصلون على رفاهية أفضل في الحياة، وتساعد اللياقة البدنية على الحفاظ على الصحة والعيش بطريقة أفضل.

يكون المسن الذي يكون له هدف كبير في الحياة يعيش لفترة أطول ويظهر ذلك في وظيفة يقوم بها، هواية يحبها، هواية ونشاط اجتماعي أو أي أمر آخر يقوم به المسن، كما أنه عندما يكون كبير السن محافظا على عقله يكون قادر على العيش بصور أفضل وذلك بالمحافظة على السوائل التي تتدفق في الدماغ ويمكنك الاستفادة بذلك في موضوع في إذاعة عن اليوم العالمي للمسنين.

العقلية الإيجابية للمسن

تظهر العقلية الإيجابية للمسن من خلال الأبحاث التي تمت أنها يكون لها تأثير على حياته بشكل كبير حيث أن المسن الذي يمتلك تفكير إيجابي يكون لديه حياة أفضل وأطول كما أن المسن الذي لا يبحث عن الدمار في حياته أو في حياة الآخرين يمكنه تجاوز كل الأمور التي تحدث في حياته وتعتبر هذه هي أفضل كلمة عن اليوم العالمي للمسنين.

المرونة في العيش والتكيف في الحياة

يجب أن يكون للمسن القدرة على التكيف في الحياة وذلك أن يكون قادرا على تقبل كافة الأمور السيئة والرائعة في حياته ليكون قادرا على الاستمرار في الحياة ولمدة أطول كما أن بعض الناس يجدون صعوبة في تقبل الأمور فهؤلاء بلا شك هم من يمتلكون حياة أتعس وأقصر من غيرهم.

يمتلك المحاربون القدرة على التقبل للأشياء التي حدثت لهم في الحروب ففي بعض الحالات يكون ليس لديهم القدرة على إيجاد حل للمشاكل ولكن يمكنهم التحكم في قدرتهم على التكيف على الأمر حيث يجب في بداية كل أمر أن تكون مدركا أنك سوف تتجاوز الأمر الذي أمامك.

الحصول على وزن صحي ونظام مغذي للجسم

من مطويات عن اليوم العالمي للمسنين يتم التحدث في الصحة العامة للجسم بشكل كبير وذلك لأهمية ذلك حيث أن من يعاني من زيادة الوزن يكون عرضة للكثير من الأمراض كما أنه يصعب على كبير السن أن يقوم بإنزال الوزن الزائد بسهولة.

فيجب أن يتم إتباع نظام غذائي متوازن ليتم تقليل المخاطر التي قد تواجه المسن من الكثير من الأمراض وصعوبة التنفس أو المشي ولكي يحصل كبير السن على صحة أفضل للعيش ولكي يعيش فترة أطول.

قدرة المسن على التوازن

يجب أن يكون المسن قادر على تقليل التوتر الذي يكون له الكثير من العوامل فيجب أن يعلم المسن أن كل شئ سوف يكون في أفضل حال مع مرور الوقت.

أهداف رعاية المسنين

من خلال جدول الأيام العالمية الصحية الذي يسجل به يوم المسن يكون بهذا اليوم الأهداف الهامة لرعاية المسن وهي:

الأنشطة المختلفة

يجب أن يقضي كبير السن  بعض الأوقات بالخارج لكي يمارس الرياضة أو يقوم بالأنشطة المختلفة من خلال الزراعة في الحديقة على سبيل المثال أو القيام بنشاط بدني بسيط للحفاظ على الصحة العامة.

تحسين السلامة

جدول المناسبات العالمية الذي يضم اليوم العالمي للمسن يكون به موضوع خاص بكبار السن الذي من خلاله يمكن الحصول على نظام للسلامة لتقليل التوتر لكبار السن بشكل كبير.

الرعاية المنزلية الجيدة

يجب أن يحصل المسن على أفضل رعاية في المنزل من خلال المعلومات الكافية والاهتمام اللازم كما يمكنك أن تقترح الكثير من الأنشطة التي يمكن أن يقوم بها كبير السن في المنزل حيث يمكنك أن تذكر لهم أهمية هذه الأنشطة في الحصول على حياة أفضل كما يمكنك أن تقوم بعمل تقويم للكثير من المواعيد الهامة لهم على سبيل الرعاية مثل الزيارات العائلية على سبيل المثال.

طرق رعاية المسنين

التنسيق للزيارات العائلية

يمكنك أن تقوم بالتنسيقات اللازمة للزيارات العائلية لكي تقوم بمنح المسن الوقت اللازم للراحة بدون أي تعب من الزيارات المتكررة في نفس الوقت فيمكنك أن تختار الوقت المثالي للزيارة، كما يجب أن تقوم بإغلاق الهاتف أثناء الزيارة فالمسن بحاجة للراحة والابتعاد عن أي سبب للإزعاج.

موضوع يهمك : البشر لا يختلفون حول اللون الأحمر.. الحب والغضب

كما أن بحاجة كبيرة للتواصل مع الطبيب المعالج للمسن لكي تكون على تواصل دائم بالأعراض التي قد يعاني منها حيث أن كبير السن يحتاج للرعاية المستمرة وفي كل الأوقات لأنه يكون أكثر عرضة لفقدان الذاكرة أو أي أمراض أخرى فيجب أن تكون على أهب استعداد لذلك.

الاتصالات المتكررة

يجب عليك أن تكون على تواصل مع كبير السن باستمرار ويجب أن تكون على دراية كافية بمواعيد الدواء حيث أن كبير السن لا يتذكر الكثير أو لا يكترث بالمواعيد الخاصة بالدواء، كما يجب أيضا أن تكون على تواصل مع الطبيب ويمكنك أن تستشيره في الكثير من الأمور الخاصة بالمسن.

الرعاية الصحية

يجب أن ترتب الكثير من الأمور الخاصة بالرعاية الصحية المستمرة حيث يمكنك أن تقوم بتوجيه المسن بالأمور التي يجب فعلها للحفاظ على الصحة العامة حيث أن ذلك يقلل من الضغوط التي قد يعاني منها كبير السن كما أنه يمكنك أن تقوم بتوفير كل سبل الرعاية لهم.

دور الرعاية ان لزم الامر

يجب عليك أن تقوم بالتواصل المستمر مع دار الرعاية الخاص بالمسن وذلك لكي تتشاور مع الأطباء عن الرعاية اللازمة له كما يمكنك أن تسمح للأطفال بالذهاب لزيارة المسن للاستفادة بذلك الوقت بطريقة أفضل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي