الاتحاد الإسباني لكرة القدم يصدر قرارا حاسما بعد صفقة برشلونة "المشينة"

2020-09-30 | منذ 5 شهر

أصدر الاتحاد الإسباني لكرة القدم، الأربعاء 30 سبتمبر 2020، قرارا حاسما بعد صفقة فريق برشلونة التي وصفت بـ"المشينة".

وأعلن الاتحاد، بحسب ما نشرته شبكة "يورو سبورت" الرياضية، أنه اتخذ قرارا بوقف أية صفقات انتقال أو عقود خارج نوافذ الانتقالات الرسمية.

وألغى الاتحاد الإسباني لكرة القدم بهذه الطريقة، اللائحة "المشينة" التي سمحت لبرشلونة بالتعاقد مع مارتن بريثويت خارج فترة الانتقالات في فبراير/ شباط الماضي، مما جعل إسبانيا تتماشى مع جميع الدول الأوروبية الأخرى.

وسمحت اللائحة، المادة 124.3 من لوائح الاتحاد الإسباني لكرة القدم، للأندية بالتعاقد مع لاعب من فريق آخر، بعد إغلاق النافذة إذا تم الإعلان عن إصابة لاعب في فريقهم في نفس المركز لمدة 5 أشهر على الأقل.

ولكن تم إلغاء اللائحة من مجموعة القوانين الجديدة التي نشرها الاتحاد، يوم أمس الثلاثاء، والآن يمكن فقط للاعبين الذين انتهت عقودهم أو العاطلين عن العمل الانضمام إلى الأندية خارج فترة الانتقالات.

وخضعت اللائحة، التي كانت موجودة فقط في إسبانيا، لتدقيق عالمي عندما تعاقد برشلونة مع المهاجم الدنماركي برايثويت من فريق ليغانيس في الدوري الإسباني في فبراير، بعد استبعاد عثمان ديمبيلي لمدة ستة أشهر بسبب تمزق في أوتار الركبة.

وبدا ليغانيس، الذي عبر عن غضبه من استمرار وجود القاعدة، عاجزًا عن منع الانتقال بعد أن أطلق برشلونة شرط الإفراج عن بريثويت البالغ 18 مليون يورو (21.08 مليون دولار) ولم يتمكن من التوقيع على بديل.

وهبط الفريق المدريدي في النهاية من الدوري الإسباني في اليوم الأخير من الموسم.

وأدى توقيع برايثويت إلى إدانة من قبل الفيفا، بينما أقر رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لويس روبياليس في ذلك الوقت بأن القاعدة غير عادلة وتعهد بإنهائها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي