تحطم واحتراق قمر روسي في الغلاف الجوي للأرض

2020-09-23 | منذ 5 شهر

أكدت مؤسسة "روس كوسموس" الفضائية الروسية تحطم واحتراق القمر الاصطناعي الروسي المعطل من طراز "مونيتور - إي 1" دخل الطبقات الكثيفة للغلاف الجوي الأرضي فوق المحيط الأطلسي.

وقال ناطق باسم المؤسسة إن القمر الاصطناعي دخل الساعة الثالثة صباح يوم 22 سبتمبر الجاري الطبقات الكثيفة للغلاف الجوي ليتحطم ويحترق فيها.

150 ثانية تنقذ "المحطة الدولية" من حطام فضائي مجهول

وأضاف أن القمر المذكور ينتمي لنفايات فضائية بسبب تعطله مدة طويلة.

وأوضح الناطق أن موقع سقوط بعض الشظايا الناتجة عن تحطم واحتراق القمر الصناعي هو المنطقة الاستوائية للمحيط الأطلسي بإحداثيات 5 درجات من خط العرض الشمالي و50 درجة من خط الطول الغربي.

موضوع يهمك : مراقبو النجوم على موعد في عيد الهالوين مع ظاهرة فلكية لم تحدث منذ الحرب العالمية الثانية

يذكر أن القمر الاصطناعي "مونيتور - إي 1" أطلق إلى مدار الأرض في أغسطس عام 2005 من مطار "بليسيتسك" الفضائي الروسي وصار يواجه مشاكل تقنية متعلقة بالاتصال.

وظل القمر الاصطناعي بعد استعادة الاتصال به يعمل في مدار الأرض لغاية عام 2011 حين تم إخراجه من الخدمة.

جدير بالذكر أن قيادة الدفاع الجوي والفضائي الأمريكي أكدت هي أيضا احتراق القمر الصناعي الروسي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي