أمين التعاون الخليجي يجري مباحثات مع وزيري التجارة والمالية القطريين

2020-09-21 | منذ 1 سنة

 

التقى الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، "نايف بن فلاح الحجرف"، وزيري المالية، والتجارة والصناعة القطريين، على هامش زيارة مفاجئة للدوحة بدأها، الأحد.

وفي لقائه مع وزير التجارة والصناعة القطري "علي بن أحمد الكواري"، "تم بحث عددا من الموضوعات والقضايا ذات الشأن الخليجي المشترك".

وفي اجتماع "الحجرف" مع وزير المالية القطري "علي بن شريف العمادي"، "بحث العديد من المجالات الاقتصادية ذات الشأن الخليجي".

وفي وقت سابق، الأحد، وصل "الحجرف" إلى الدوحة، في زيارة مفاجئة، التقى خلالها وزير الخارجية القطري "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني".

وتأتي اللقاءات في ظل حديث مراقبين عن محاولات لحل الأزمة الخليجية، والتي تتزامن مع توقيع كل من الإمارات والبحرين اتفاقي تطبيع مع (إسرائيل) وسط رفض وتنديد شعبي عربي وإسلامي.

وفي 14 سبتمبر/أيلول الجاري، قالت المتحدثة باسم الخارجية القطرية "لولوة الخاطر"، في مقابلة مع وكالة "بلومبرغ" الأمريكية، "هناك تقدّم قريب باتجاه إنهاء دول المنطقة مقاطعتها لقطر".

 

 

موضوع يهمك : وزير خارجية قطر يلتقي بومبيو لبحث مفاوضات السلام الأفغانية

 

وأكدت أن "جهود حلّ الأزمة التي تدعمها الكويت، لمش تصل بعد إلى نقطة تحول".

ولفتت إلى أن "الأسابيع المقبلة قد تكشف عن شيء جديد"، رافضة الخوض في التفاصيل.

ومؤخرا، كشفت مصادر لـ"الخليج الجديد" أن "ضرورات" تتعلق بمصلحة السعودية والإمارات في بقاء الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" لولاية ثانية بالبيت الأبيض، قد تجعل أبوظبي والرياض تتجهان لإنهاء الأزمة الخليجية، دعما لـ"ترامب"، الذي يعاني تراجعا بشعبيته في ظل تداعيات وباء "كورونا" بالولايات المتحدة، حتى لو كان ذلك عبر مصالحة هشة وغير استراتيجية مع قطر.

واندلعت الأزمة الخليجية، في 5 يونيو/حزيران 2017، وفرضت على أثرها السعودية والإمارات والبحرين ومصر "إجراءات عقابية" على قطر بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الدول الأربع بمحاولة فرض السيطرة على قرارها السيادي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي