اتفاق بحريني إسرائيلي على التعاون في مجالات النقل والمواصلات

2020-09-16 | منذ 6 يوم

بحث وزير المواصلات والاتصالات البحريني "كمال بن أحمد محمد"، مع وزيرة النقل الإسرائيلية "ميري ريغيف"، سبل التعاون في مختلف مجالات النقل والمواصلات.

جاء ذلك، في اتصال هاتفي جرى بينهما الثلاثاء، بالتزامن مع توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين البلدين، في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وناقش الوزيران "سبل التعاون في مختلف مجالات النقل والمواصلات، وآليات تطويرها وانعكاساتها القادمة على اقتصاديات المنطقة".

وتبادل الجانبان التهاني بمناسبة توقيع اتفاق التطبيع الذي توقعا أن "يفتح آفاقا جديدة للازدهار والتنمية". 

وهذا هو ثاني اتصال معلن بين البلدين، بعد اتصال وزيري خارجية البحرين "عبداللطيف الزياني"، والإسرائيلي "جابي أشكنازي"، السبت، والذي اتفقا فيه على أهمية المضي قدمًا في العلاقات الثنائية بين البلدين.

واستضاف البيت الأبيض، الثلاثاء، "الزياني"، لتوقيع اتفاق التطبيع مع رئيس الحكومة الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، حيث تعتبر المملكة الخليجية الصغيرة رابع دولة توقع اتفاقية تطبيع مع (إسرائيل) بعد مصر والأردن والإمارات.

وأدانت الفصائل الفلسطينية هذا الاتفاق، واعتبره بعضها إصرارا على "تنفيذ صفقة القرن"، فيما ذهب آخرون إلى أن موقف الجامعة العربية الخاص بعدم إدانتها للتطبيع، وفشلها في تمرير مشروع قرار بخصوص ذلك، فتح شهية بعض الدول لهذا الأمر.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي