بمشاركة 220 فنانا من 15 دولة عربية..

"التراث المعماري العربي" في معرض تشكيلي بالكويت

2020-09-15 | منذ 7 يوم

أعمال تدور في فلك العمارة التراثية العربية

انطلق اليوم الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول، بـ المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بالكويت المعرض التشكيلي الافتراضي “صيفنا أحلى”، بمشاركة 220 فنانا من 15 دولة عربية.

والمعرض أتى بمناسبة حصول المجلس على منحة مؤسسة “جيتي فوندايشن” لدراسة الحماية المستدامة لفن تصميم وتنفيذ الأطباق المعدنية التي تغطي الهياكل الكروية لأبراج الكويت، التي كانت صمّمتها المعمارية الدنماركية ميلينا بيورن في عام 1968، حيث تدور الأعمال المشاركة في فلك العمارة التراثية العربية.

وتُسهم المنحة التي حصل عليها المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في حماية قيمة الأبراج التاريخية والثقافية، وتحقيق شروط الأصالة، حسب معايير لجنة التراث العالمي بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو).

موضوع يهمك : زوجان يجمعهما "الفن والحب" في معرض مغربي

وقالت منظمة المعرض، الفنانة التشكيلية ابتسام العصفور “المعرض انطلق صبيحة الثلاثاء بمشاركة فنانين من دول الكويت والسعودية والبحرين وقطر والإمارات وسلطنة عمان واليمن والعراق وسوريا ولبنان والأردن والمغرب والجزائر ومصر وفلسطين”.

وأشارت إلى أن التراث العمراني، هو نبض الماضي، وروح الحاضر، وإلهام المستقبل وشاهد تاريخي على حضارات الشعوب، لافتة إلى أن ذلك التراث جرى تجسيده في 247 عملا تشكيليا، أبدعتها أنامل 220 فنانا عربيا، يعرضون من خلال أعمالهم صورا ورؤى عمرانية، في التجريد أو الواقع وبخطوط فنية مختلفة.

ولفتت العصفور إلى أنه ستقام على هامش المعرض الذي يستمر حتى نهاية شهر سبتمبر الجاري، مجموعة من المحاضرات الافتراضية حول التراث المعماري العربي بمشاركة باحثين متخصصين في مجال الآثار والتراث.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي