تيك توك بين الوقف والبيع قسرا.. الكلمة للصين

2020-09-12 | منذ 1 سنة

قالت ثلاثة مصادر على اطلاع مباشر، الجمعة، إن بكين تعارض بيع بايت دانس الصينية المالكة لتطبيق "تيك توك" لأنشطته في الولايات المتحدة بشكل قسري، وسيكون من الأفضل لديها وقف تطبيق المقاطع المصورة القصيرة نهائيا في الولايات المتحدة.

تجري بايت دانس محادثات لبيع أنشطة تيك توك في الولايات المتحدة لمشترين محتملين بينهم مايكروسوفت وأوراكل منذ أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشهر الماضي بحظر الخدمة في حالة عدم بيعها.

ترامب يتوعد تيك توك: لا تمديد للمهلة.. الإغلاق أو البيع

وأعطى ترامب بايت دانس مهلة حتى منتصف سبتمبر/أيلول لإتمام الصفقة.

لكن المصادر، التي رفضت الكشف عن هويتها لحساسية الموقف، قالت إن المسؤولين الصينيين يرون أن البيع القسري سيجعل كلا من بايت دانس والصين تبدوان في موقف ضعف في مواجهة الضغط من واشنطن.

وقالت بايت دانس في بيان لرويترز إن الحكومة الصينية لم تخطرها أبدا بأنها يتعين عليها وقف تيك توك في الولايات المتحدة أو في أي سوق أخرى.

وقال اثنان من المصادر إن الصين تعتزم استخدام مراجعات أجرتها لقائمة صادرات التكنولوجيا في 28 أغسطس/آب لتأجيل أي صفقة توصلت إليها بايت دانس إذا كانت قد توصلت لصفقة بالفعل.

"تيك توك" يصعد ضد واشنطن.. ضربة للطامعين في التطبيق

ولم يرد مكتب معلومات مجلس الدولة ووزارتا الخارجية والتجارة بالصين على طلبات للتعقيب، أرسلت خارج أوقات العمل الرسمية.

وتعهد ترامب بعدم تمديد المهلة التي حددها لشركة "بايت دانس"، والتي تفرض عليها بيع أصول تطبيق الفيديو القصير الشهير أو إغلاقه في الولايات المتحدة.

وأكد ترامب أن (التطبيق) "إما سيُغلق وإما سيبيعونه"، مضيفا: "لن يكون هناك تمديد للموعد النهائي لتيك توك".







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي