مظاهرات في شرق ليبيا احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية

2020-09-11

تظاهر مئات في مدينة بنغازي الواقعة شرقي ليبيا وثاني أكبر مدن البلاد، في وقت متأخر ليل الخميس إلى الجمعة 11سبتمبر2020،احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية.

وأضرم المتظاهرون النار عند عدد من مفترقات الطرق بشوارع المدينة احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي لفترات تتجاوز 8 ساعات يومياً، وارتفاع أسعار الوقود والسلع والمواد الغذائية، إضافة إلى شح في السيولة النقدية.

وفي شارع جمال عبدالناصر، أكبر شوارع المدينة، تلا المتظاهرون بيانا طالبوا فيه بإنهاء الفساد “المنتشر في مؤسسات الدولة” وسط الإشارة إلى شبهات في “نهب أموال” خصصت لمواجهة جائحة كوفيد-19.

وحمّلوا المسؤولين في الحكومة الموازية مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع.

وسارع المستشار عقيلة صالح، رئيس البرلمان المنعقد في طبرق (شرق)، إلى دعوة الحكومة الموازية المنبثقة عن البرلمان لاجتماع عاجل.

وأعلنت الشركة العامة للكهرباء عجزاً في شرق ليبيا يقدر بأكثر من 500 ميغاوات من أصل 2000، بسبب نقص إمدادات الغاز والوقود الخفيف.

وتشهد محطات التزود بالوقود في مناطق شرق البلاد كلّه ازدحاما شديدا، وقد ترتب على ذلك ارتفاع في أسعار كافة المواد والسلع بسبب صعوبة نقلها بين المدن.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي