المسلسل يحكي قصة اجتماعية ..

"بنات الماريونيت".. مسلسل كوميدي سوري إماراتي سعودي

2020-09-08 | منذ 2 شهر

نجوم يصنعون بهجة الكوميديا

دمشق – انتهت في سوريا، المرحلة الأولى من تصوير أول عمل كوميدي سوري سعودي إماراتي، “بنات الماريونيت”، من تأليف رامي المدني، وإخراج مخلص الصالح، وإشراف فني طارق مرعشلي.

ويتحدث العمل عن قصة اجتماعية تتعرض خلالها مجموعة فتيات لجملة من الأحداث الصادمة، حيث يموت والدهن الثري ويترك خلفه مجموعة من المشكلات، ليخضعهن لتجربة حياتية مختلفة ومليئة بالمفارقات ويمكن وصفها أيضا بالتجربة الثمينة لما فيها من اكتشافات وتفاصيل.

وحاول صناع العمل الابتعاد عن الابتذال الذي طال الكثير من المسلسلات الكوميدية في السنوات الأخيرة، من خلال اللعب على المفارقات والمواقف المضحكة، والتي سيساهم في تعزيزها بشكل خاص تنوع جنسيات الممثلين، ما سيمنح العمل أبعادا أخرى وتنوعا على مستوى الأداء والطرح.

ويصور المسلسل في أماكن مختلفة بداية بسوريا التي انتهى فيها التصوير، ثم دول عربية أخرى، وهو ما يوفر للعمل ثراء آخر من حيث مواقع التصوير وطبيعتها.

وعبرت نجمة العمل أمل عرفة عن سعادتها بالمشاركة في هذا المسلسل، وقالت “العمل رائع وجميل جدا، حيث يجمع نجوم الكوميديا في سوريا، ويشكل فرصة لإعادة رونق الكوميديا السورية التي قدمت أعمالا لا تزال عالقة في أذهان المتابعين”.

وأضافت “أجواء العمل كانت رائعة ومميزة، وشعرنا بسعادة كبيرة أثناء التصوير. سيكون العمل لطيفا وسيلاقي نجاحا كبيرا، حيث تتوافر فيه جميع عناصر النجاح، من أفكار وممثلين وإخراج”.

من جهته، أشاد النجم أيمن رضا بفكرة العمل القائمة على سلسلة أحداث اجتماعية مطروحة بطابع كوميدي لطيف، معتبرا وجود نخبة من ألمع نجوم الكوميديا في سوريا، يشكل دفعة معنوية للعمل.

وقال رضا “بنات الماريونيت عمل كوميدي يذكرنا بكوميديا ممتعة اعتدنا على رؤيتها في الدراما السورية، فالنص رائع والأفكار جميلة ومطروحة بطريقة قريبة من قلب المتابع، وأتمنى أن يلقى نجاحا لدى المشاهد العربي” .

عمل يضم نخبة من نجوم الكوميديا في سوريا والإمارات والسعودية

بدورها، ثمنّت النجمة صفاء سلطان فكرة العمل كنص ومجريات، إضافة إلى جمع نجوم الكوميديا والدراما من ثلاثة بلدان عربية، مشيرة إلى أن المتابع سيشعر بمتعة كبيرة أثناء مشاهدة العمل.

وأكدت سلطان أن “هذه النوعية من الأعمال مطلوبة بشدة في هذه الفترة التي يعيشها المتابع، فالجميع بحاجة إلى أعمال تزرع البسمة على وجوههم، وتقدم لهم وجبة كوميدية في زمن تكثر فيه المشكلات والهموم”.

أما المدير التنفيذي للمشروع حسام لبش، فيرى أن العمل سيترك بصمة رائعة في الدراما، مشيدا بالنخبة المميزة التي يضمها العمل من نجوم الكوميديا في سوريا والإمارات والسعودية.

وقال “نقدم من خلال العمل، وعلى مدار 30 حلقة، وجبة كوميدية لطيفة، حيث نجمع نجوم الكوميديا السوريين إضافة إلى نجوم من الإمارات والسعودية، الأمر الذي يضفي على العمل رونقا مميزا للغاية، فالمشاهد اشتاق ليرى كبار نجوم الكوميديا في عمل واحد”.

وأضاف “العمل مهم على صعيد الكوميديا والدراما، ويقدَّم بأسلوب بعيد عن الابتذال وخفيف على المشاهد، اشتغلنا بعناية على النص لنحافظ على التماسك بين الكوميديا السورية والسعودية والإماراتية”.

ويضم العمل مجموعة من نجوم الدراما السورية، أبرزهم: أمل عرفة، أيمن رضا، سلمى المصري، صفاء سلطان، أندريه سكاف، محمد خير الجراح، روعة ياسين، رواد عليو، رنا شميس، رضوان قنطار، ناهد الحلبي، سحر فوزي، وحسام تحسين بيك.

وشارك في المراحل الأولى التي أنجزت في سوريا نجوم آخرون، منهم: غادة بشور، روبين عيسى، شروق البني، وحسام الشاه، فيما ستكشف شركة الأشمل المنتجة للعمل لاحقا عن نجوم الإمارات والسعودية المشاركين في هذا العمل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي