"لأول مرة".. حديقة حيوان أميركية تستنسخ حصان برزوالسكي المهدد بالانقراض

2020-09-06 | منذ 3 شهر

تتخذ خيول برزوالسكي من منغوليا موطنا لهاأعلنت حديقة حيوانات سان دييغو الأميركية، الجمعة، أنها نجحت لأول مرة في استنساخ حصان برزوالسكي المهدد بالانقراض، في السادس من أغسطس الماضي، في منشأة بيطرية في ولاية تكساس.

وبحسب ما نشرت مجلة "التايم" الأميركية، الأحد، فقد تم استنساخ الحصان من الحمض النووي لخيول برزوالسكي المحفوظة في حديقة حيوانات سان دييغو منذ عام 1980.

وتعد خيول برزوالسكي من الحيوانات "المهددة بالانقراض"، وتتخذ من منغوليا موطنا لها، وفقا لحديقة سميثسونيان الوطنية لعلم الحيوان في واشنطن العاصمة.

ووفقا لسميثسونيان، فإن خيول برزوالسكي تعتبر آخر أنواع "الخيول البرية الأصلية"، ولها قرابة بعيدة بسلالات الخيول المحلية الحديثة.

وذكرت حديقة حيوانات سان دييغو، في بيان صحفي، أن برامج التربية المكثفة ساعدت على إحياء أنواع من خيول برزوالسكي البرية المنقرضة، وإعادة إدخالها في الأراضي العشبية في الصين ومنغوليا.

ويهدف الاستنساخ الناجح للحمض النووي الذي تم جمعه لمدة 40 عاما إلى إدخال تنوع في الأنواع التي يمكن أن تفيد في بقاء خيول برزوالسكي.

وقالت حديقة الحيوانات إن حصان برزوالسكي المستنسخ سيتم نقله في النهاية من المنشأة البيطرية في تكساس إلى حديقة حيوانات سان دييغو، ودمجه في قطيع من خيول برزوالسكي الأخرى للتربية.

وقال رئيس حدائق حيوانات سان دييغو، بول باريبولت، في بيان: "العمل لإنقاذ الأنواع المهددة بالانقراض يتطلب شركاء متعاونين ومتفانين لديهم نفس الأهداف".

وأضاف: "نحن نشارك في هذا الإنجاز الرائع لأننا طبقنا منهجنا متعدد التخصصات، وعملنا مع أفضل العقول العلمية، واستخدما المواد الوراثية الثمينة التي تم جمعها وتخزينها في بنك الحمض النووي الحيوي للحياة البرية لدينا".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي