الرئيس التونسي: واهم من يعتقد أنه يستطيع إسقاط الدولة بالإرهاب

2020-09-06

الرئيس التونسي، قيس سعيد

قال الرئيس التونسي، قيس سعيد، إن من يعتقد أنه يستطيع إسقاط الدولة التونسية عبر العمليات الإرهابية، هو واهم، داعيا إلى تفعيل قانون حماية الأمنيين وذويهم.

وخلال تفقده لمسرح العملية الإرهابية في مدينة سوسة الساحلية، أكد سعيّد أنه لا يعلم نوايا من نفذوا هذه العملية أو هدفهم، قبل أن يستدرك بقوله: “واهم ومريض ويحلم من يعتقد أنه سيسقط الدولة بمثل هذه الأعمال الجبانة”.

وأضاف: “من أقدم على عملية اليوم هو مجنون ولا يفقه شيئا. إن مثل هذه العمليات الإرهابية لن تربط الدولة والشعب، ولن تنقص من عزم الدولة في محاربة الإرهاب”. كما دعا سعيد البرلمان التونسي إلى تسريع المصادقة على قانون حماية عناصر الأمن وعائلاتهم.

وشهدت مدينة سوسة صباح اليوم الأحد 6سبتمبر2020، عملية إرهابية، تمثلت بقيام ثلاثة عناصر متشددة بمحاولة دهس عنصري أمن من الحرس الوطني، فضلا عن قيامهم بطعنهما والاستيلاء على أسلحتهما، وهو ما أدى إلى مقتل أحد عناصر الأمن فضل نقل زميله إلى المستشفى، قبل أن تقوم قوات الأمن بملاحقة سيارة المتشددين، حيث جرت عملية تبادل لإطلاق النار، انتهت بمقتل المتشددين، والذين أشارت بعض المصادر إلى أنهم ينتمون إلى كتيبة الفرقان المتشددة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي