كوالالمبور ترحيل عامل من بنجلادش انتقد معاملة المهاجرين في وثائقي "الجزيرة"

2020-08-22 | منذ 2 شهر

قال المدير العام لإدارة الهجرة في ماليزيا، السبت 22اغسطس2020، إن بلاده قامت بترحيل عامل من بنجلادش انتقد معاملة الحكومة الماليزية للمهاجرين في فيلم وثائقي على قناة الجزيرة.

وأضاف خير الزايمي داود أنه تم ترحيل العامل، ويُدعى محمد ريحان كبير، إلى بنجلادش في ساعة متأخرة ليل الجمعة. ولم يرد على مزيد من الاستفسارات بخصوص سبب الترحيل.

وذكرت وسائل اعلام ماليزية أن ريحان شوهد وهو يلوح ويرفع إصبعه الإبهام أمام الصحفيين في مطار كوالالمبور الدولي ليل الجمعة وبصحبته ضباط الهجرة.

وألقت ماليزيا القبض على ريحان البالغ من العمر 25 عاما ووضعته على قائمة سوداء لمنعه من دخول البلاد الشهر الماضي بعد أن عرضت قناة الجزيرة في الثالث من يوليو تموز فيلما وثائقيا تناول معاملة ماليزيا للعمال الأجانب غير المسجلين في ظل جائحة كوفيد-19 مما أثار رد فعل قويا في البلد الواقع بجنوب شرق آسيا.

وفي ذلك الوقت، قالت قناة الجزيرة، ومقرها قطر، إنه لأمر مقلق أن يجري إلقاء القبض على ريحان لأنه اختار الحديث عن بعض ما مر به المستضعفون ومن هم بلا صوت.

واتهمت جماعات حقوقية الحكومة بقمع حرية الإعلام بعد أن استجوبت السلطات صحفيي الجزيرة وداهمت مكتب القناة وفتحت تحقيقا بخصوص اتهامات بإثارة الفتنة والتشهير ومخالفة قانون للاتصالات.

واعتقلت ماليزيا مئات الأجانب الذين لا يحملون أي وثائق ومن بينهم أطفال ولاجئون من الروهينجا، وذلك بعد أن فرضت البلاد إغلاقا لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال مسؤولون ماليزيون إن الاعتقالات ضرورية للحيلولة دون انتشار الفيروس لكن نشطاء في مجال حقوق الإنسان وصفوها بغير الإنسانية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي