سانوفي تستحوذ على "برنسيبيا بيوفارما" بـ3.4 مليار دولار

2020-08-17 | منذ 1 سنة

أعلنت شركة الأدوية الفرنسية سانوفي، اليوم، موافقتها على شراء شركة برينسبيا بيوفارما، التي تركز على تطوير أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالمناعة مقابل 100 دولار نقداً للسهم الواحد لتصل القيمة الإجمالية للصفقة إلى 3.68 مليار دولار، وقد وافق مجلسا إدارة الشركتين على الصفقة.

وتتوقع "سانوفي" تقديم عرض نقدي لشراء أسهم برنسبيا المطروحة في البورصة في وقت لاحق من الشهر الحالي.

وتعتزم سانوفي تمويل الصفقة من السيولة النقدية المتاحة لديها. وتتوقع الشركة إتمام الصفقة خلال الربع الأخير من العام الحالي.

وكانت سانوفي الفرنسية وجي إس كيه البريطانية GSK قد أعلنتا في وقت سابق أنهما ستحصلان على 2.1 مليار دولار لتمويل لقاح لكورونا.

وأعلنت مختبرات سانوفي وجي إس كيه تعهدها تزويد الحكومة البريطانية بـ 60 مليون جرعة من لقاح Covid-19.

وقالت المجموعتان، اللتان تؤكدان أن لقاحهما سيكون مرخصاً في النصف الأول من عام 2021، في بيان صحافي إن "مناقشات نشطة تجري مع المفوضية الأوروبية وفرنسا وإيطاليا وحكومات أخرى لضمان الوصول العالمي" إلى اللقاح، وفقا لما نقلته "يورو نيوز".

وأشار وزير شؤون الأعمال البريطاني ألوك شارما، في بيان صحافي إلى أنه "لا يوجد ضمان" بإيجاد لقاح ضد فيروس كورونا في يوم من الأيام"، إلا أنه أضاف أنه من المهم الحصول على قدرة الوصول السريع إلى مجموعة واسعة من اللقاحات المحتملة الواعدة.

وتعد هذه الاتفاقية الرابعة من نوعها للمملكة المتحدة، فسبق وأبرمت صفقة مع أسترا زينيكا AstraZeneca متعددة الجنسيات وفالنيفا Valneva الفرنسية، واتفاقية مع تحالف بيو إن تيك/ فايزر BioNTech / Pfizer.

الاتفاقيات الأربع تضمن للبلاد إجمالي 250 مليون جرعة من اللقاح المنتظر.

وتخطط سانوفي وجي إس كيه "لبدء دراسة المرحلة الأولى والثانية في سبتمبر، تليها دراسة المرحلة الثالثة بحلول نهاية عام 2020".

يذكر أن دراسات اللقاحات في أماكن أخرى في العالم باتت في مراحل أكثر تقدماً، من ضمنها أربعة تركيبات فقط قد دخلت دراستها المرحلة الثالثة، حيث تقاس فعاليتها على نطاق واسع.

وتستعر المنافسة للحصول على اللقاحات بين دول العالم. الولايات المتحدة قدمت طلباً أولياً للحصول على 100 مليون جرعة مقابل 1,95 مليار دولار، مع إمكانية حصولها على 500 مليون جرعة إضافية من مختبرات بيو إن تيك/ فايزر الألمانية الأميركية.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي